Rss
Facebook
Twitter
App Store
Mobile






 ترقبوا فظائع كبرى للأسد

24/04/2017 - محمود الزيبق


عيون المقالات

 ترقبوا فظائع كبرى للأسد

24/04/2017 - محمود الزيبق

حب الأمكنة

21/04/2017 - اسعد طه

من ضياع الجولان… إلى ضياع سوريا

10/04/2017 - خير الله خير الله

وصية رفعت الأسد

10/04/2017 - خطيب بدلة

الجرّافة الطائفية

05/04/2017 - زياد الدريس

الشيعة المنشقون في لبنان

03/04/2017 - حازم الامين

بوتين لن يترك منصبه حياً

28/03/2017 - ديمتري ترينين -

بشار الأسد ولعنة التوريث

26/03/2017 - خالد الدخيل


البوذيون في ميانمار يحتجون على منح المواطنة لأقلية الروهينجا المسلمة




يانجون - احتج مئات من البوذيين القوميين في ولاية راخين التي يمزقها الصراع في ميانمار اليوم الأحد، على منح المواطنة إلى أقلية الروهينجا المسلمة.


 
وقال أونج هتاي، أحد منظمي الاحتجاج، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): "إنهم ليسوا مؤهلين ليصبحوا مواطنين".

وتشهد ولاية راخين، التي يعيش بها معظم الروهينجا، توترات طائفية منذ عقود. وأسفر العنف بين البوذيين والمسلمين في 2012 عن مقتل نحو 200 شخص وتشريد 140 ألفا معظمهم من الروهينجا.

وزعم منظمو الاحتجاج أن أكثر من ألفي شخص خرجوا إلى الشوارع في سيتوي، بينما شارك 700 آخرين في احتجاجات في بلدتين أخريين بولاية راخين.

وجاء الاحتجاج بعد ثلاثة أيام من تقديم لجنة بقيادة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان مجموعة من التوصيات بشأن كيفية حل الصراع.

وأوصت اللجنة الاستشارية التي تشكلت في أيلول/سبتمبر لتقديم المشورة للحكومة حول كيفية تعزيز السلام في المنطقة المضطربة بضرورة حل معسكرات الروهينجا تدريجيا والتعجيل بعملية منح المواطنة لهم بعد إجراءات للتحقق من ذلك.

د ب ا
الاحد 19 مارس 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات