انقرة على استعداد للتعاون مع الامم المتحدة بشأن سوريا في حال دعت الحاجة



انقرة - اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو، بحسب ما نقلت عنه وكالة انباء الاناضول الاحد، ان تركيا على استعداد للتعاون مع الامم المتحدة اذا باشرت بعمل ما يرمي الى وضع حد "لمأساة انسانية" في سوريا. وقال داود اوغلو "نأمل (...) ان توقف الحكومة السورية هذه الحرب الظالمة التي بداتها ضد شعبها وان تجد الوسيلة لصنع السلام مع شعبها".


واضاف "لكن اذا كانت هناك مأساة تحصل امام اعيننا، واذا بدات الامم المتحدة عملا ما، فاننا على استعداد للتعاون معها".
وياتي تصريح وزير الخارجية التركي متزامنا مع اجتماع لوزراء الخاجية العرب في القاهرة لاتخاذ قرار خصوصا بشأن متابعة عمل بعثة المراقبين المثيرة للجدل في سوريا والتي بدات في 26 كانون الاول/ديسمبر.

وتنشر الجامعة العربية حاليا 165 مراقبا على الاراضي السورية.
واعلن داود اوغلو ان انقرة ستدعم القرار الذي سيتخذ في اجتماع القاهرة، لكن "اذا لم تتوصل الجامعة العربية والمبادرات الاقليمية الى حل (...)، فان المشكلة ستكتسي بعدا دوليا".

واعلن الوزير التركي ايضا انه سيزور روسيا الثلاثاء لبحث الازمة السورية.
وقطعت انقرة مع حليفها السابق بسبب القمع العنيف للتظاهرات الذي اوقع اكثر من 5000 قتيل منذ بداية الاضطرابات في منتصف اذار/مارس بحسب تقديرات نشرتها الامم المتحدة في كانون الاول/ديسمبر.

ا ف ب
الاحد 22 يناير 2012


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات