اوباما: نظام القذافي يحتضر وعلى "الطاغية" الرحيل



واشنطن - قال الرئيس الاميركي باراك اوباما الاحد ان نظام الزعيم الليبي معمر القذافي "يحتضر"، مؤكدا ان "الطاغية" يجب ان يرحل.


ودعا اوباما في بيان المتمردين الليبيين الذين دخلوا طرابلس الاحد الى احترام حقوق الانسان وحماية مؤسسات الدولة والسير قدما باتجاه الديموقراطية.
واكد اوباما الذي يمضي اجازة في منتجع مارثاز فينيارد شمال شرق الولايات المتحدة ان "الحركة ضد نظام القذافي بلغت هذه الليلة نقطة اللاعودة. طرابلس تتحرر من قبضة الطاغية".

وقال ان "نظام القذافي يبدي مؤشرات على احتضاره وشعب ليبيا يظهر ان التوق العالمي للكرامة والحرية اقوى بكثير من القبضة الحديدية لديكتاتور".
واشار اوباما الى ان افضل طريقة لانهاء اراقة الدماء في ليبيا واضحة، مؤكدا انه "على معمر القذافي ونظامه ان يعترفوا بان حكمهم انتهى".
وقال "على القذافي ان يدرك حقيقة انه لم يعد يسيطر على ليبيا. عليه ان يتخلى عن السلطة لمرة واحدة واخيرة"

وذكر اوباما بان الولايات المتحدة اعترفت بالمجلس الوطني الانتقالي (الهيئة السياسية للمتمردين الليبيين) على انه السلطة الحاكمة الشرعية في ليبيا.
وتابع "في هذا الوقت المفصلي والتاريخي، يجب على المجلس الوطني الانتقالي ان يواصل اظهار حس القيادة المطلوب لقيادة البلاد نحو انتقال للسلطة يحترم حقوق الشعب الليبي".
كما دعا الرئيس الاميركي الثوار الى حماية مؤسسات الدولة الليبية والسعي الى عملية انتقالية ديموقراطية تكون "عادلة وتشمل الشعب الليبي باكمله".

وتجمع اكثر من مئة شخص امام البيت الابيض وهو يهتفون باسم الولايات المتحدة و"القذافي رحل اليوم" و"القذافي غادر طرابلس ليبيا حرة".

ا ف ب
الاثنين 22 غشت 2011


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات