ضابط في الجيش المصري ينضم للمتظاهرين في ميدان التحرير



القاهرة - أعلن احد ضباط الجيش المصري انضمامه للمتظاهرين في ميدان التحرير ومشاركته في مليونية اليوم الثلاثاء احتجاجا على الاعتداءات على المتظاهرين التي أدت إلى وفاة العشرات منهم.


وكان الضابط أحمد شومان الذي يحمل رتبة رائد بالقوات المسلحة قد سبق له الانضمام إلى المتظاهرين في ميدان التحرير أثناء ثورة يناير.
وقال شاهد عيان لوكالة الأنباء الألمانية ( د. ب. أ) :"حضر الضابط بزيه العسكري واعلن ذلك في وسط ميدان التحرير ما أدي إلى تهليل وتكبير المتظاهرين في الميدان الذين رفعوا أعلام مصر تعبيرا عن فرحتهم" .

وتدور مواجهات عنيفة بين المتظاهرين وقوات الأمن في شارعي محمد محمود ومنصور المؤديان إلى مبنى وزارة الداخلية وكثفت قوات الأمن استخدامها الغاز المسيل للدموع وإطلاق طلقات الخرطوش لتفريق المتظاهرين وإبعادهم عن مبنى الوزارة.
وكانت مصادر طبية وحقوقية متطابقة أعلنت في وقت سابق اليوم أن عدد قتلى الاشتباكات بين قوات الأمن المصرية والمعتصمين بلغ 35 قتيلا.

د ب ا
الثلاثاء 22 نونبر 2011


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات