طهران تحتج على تظاهرة معادية لها امام سفارتها في المنامة



طهران - استدعت ايران القائم بالاعمال البحريني للاحتجاج على التظاهرات المعادية امام سفارتها في المنامة بمناسبة الذكرى الاولى لاندلاع حركة الاحتجاج في البحرين بحسب ما قالت وزارة الخارجية الايرانية.


وقالت الوزارة في بيانها ان "ايران احتجت لدى القائم بالاعمال البحريني على تجمع عدد من الاشخاص المعروفين امام سفارتها في المنامة رددوا شعارات معادية لامتنا".

واتهمت ايران بدعم حركة الاحتجاج الشعبية التي اطلقها شيعة البحرين في 14 شباط/فبراير 2011.
وقالت الوزارة ان التظاهرة امام السفارة "غير مقبولة" وطلبت من سلطات البحرين منع تكرار مثل هذه الاعمال.

وبحسب وسائل الاعلام الايرانية استدعي الدبلوماسي البحريني الى الوزارة الاثنين.
وتشهد العلاقات بين المنامة وطهران توترا شديدا خصوصا بعد قيام سلطات البحرين بقمع تظاهرات احتجاجية في هذا البلد الذي يشكل الشيعة اكثرية سكانه في حين ان الاسرة الحاكمة سنية.

وهاجمت ايران بشدة دخول قوات من مجلس التعاون الخليجي الى البحرين لدعم النظام في مواجهة الحركة الاحتجاجية.
والاثنين تكثفت التظاهرات التي تخللتها اعمال عنف في البحرين، عشية الذكرى الاولى لانطلاق الحركة الاحتجاجية.

ا ف ب
الثلاثاء 14 فبراير 2012


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات