القوى العالمية "لن تغض الطرف" عن استخدام أسلحة كيميائية





لندن - حذر وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون بعد يوم من توجيه ضربات عسكرية بقيادة أمريكية في سورية من أن القوى العالمية "لن تغض الطرف" عن استخدام أسلحة كيميائية في سورية.


بوريس جونسون
بوريس جونسون
 
ونقلت صحيفة "تليجراف" البريطانية فى وقت متأخر أمس السبت عن جونسون قوله إن الدول يتعين أن تعرف أن "الرئيس الاسد "لم يفلت من ذلك".
يأتي ذلك بعد أن نشر مقر الحكومة البريطانية "داونينج ستريت" قضيته القانونية من جانبه، فيما يتعلق بالضربات، التي استهدفت قواعد عسكرية.
وحسب داونينج ستريت، فإنه تم استهداف مواقع واقعة بالقرب من دمشق وحمص ردا على ما يزعم من هجوم بأسلحة كيميائية على بلدة دوما.
ووصف جونسون استخدام أسلحة سامة بأنه عمل "حقير ومرضي وهمجي" مضيفا أن ذلك "نمط السلوك من النظام السوري".
وأضاف أن القوى الغربية، حاولت اتخاذ قرارات "لا تحصى" في الامم المتحدة لردع استخدام أسلحة كيميائية، قائلا إن الامر أصبح "محرما عالميا بشكل فعال".
وكان مجلس الأمن الدولي قد رفض مساء أمس السبت مشروع قرار اقترحته روسيا لإدانة الضربات العسكرية ضد سورية.
ورفض مجلس الأمن القرار بـ 8 مقابل 3 أصوات، بينما امتنعت أربع دول عن التصويت.
وجرى التصويت خلال اجتماع طارئ للمجلس في نيويورك. ودعت روسيا إلى الاجتماع للنظر في القرار الذي أدان "عدوان" الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على سورية.

د ب ا
الاحد 15 أبريل 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan