باكستان تطالب المسيحيين بالبقاء في منازلهم بعد استهدافهم





إسلام آباد - طالبت السلطات الباكستانية المسيحيين في مدينة كويتا بجنوب غرب البلاد البقاء في منازلهم، بعد شن هجوم ثان ضدهم خلال أقل من شهر.


 
وقال سيمون بشير، القس في كنيسة بيثيل الميثودية في كويتا لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) اليوم الاثنين " طلبت منا السلطات البقاء في منازلنا بسبب التهديدات" مضيفا أن المسيحيين ليسوا راضين عن رد الفعل الأمني.
وكان مسيحيان على الأقل قد قتلا وأصيب ثلاثة آخرين في وقت متأخر من أمس الأحد، عندما فتح مسلحون النار على منطقة اسا ناجري، وهي منطقة ذات أغلبية مسيحية في كويتا. كما قتل أربعة مسيحيين آخرين في هجوم مماثل يوم عيد الفصح الاثنين الماضي.
وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" مسؤوليته عن الهجومين.
وقال محمد زبير، المسؤول بشرطة كويتا " لقد وفرنا الأمن لجميع الكنائس، وتقوم دوريات الشرطة بالتجول في المناطق المسيحية من أجل أمن المسيحيين".
ويشار إلى أن كويتا عاصمة إقليم بلوشستان المضطرب، الذي يقع على الحدود مع إيران وأفغانستان.

د ب ا
الاثنين 16 أبريل 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث