الحريري: القانون رقم 10 يشجع النازحين على البقاء في لبنان

23/05/2018 - الوكالة الللبنانية للاعلام - مسار - وكالات




أوغلو: هجوم الحكومة السورية على إدلب يعرض السلام للخطر





أنطاليا (تركيا) - قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أمس الأربعاء إن هجوم الحكومة السورية على إدلب، معقل المعارضة، يهدد بتعريض الجهود التركية والروسية والإيرانية لإحلال السلام للخطر قبل المباحثات المقبلة.


 
وقال جاويش أوغلو لصحفيين ألمان في مدينة أنطاليا بغرب تركيا إن وزارة الخارجية في أنقرة استدعت مؤخرا سفيري روسيا وإيران للاحتجاج على عملياتهما العسكرية المستمرة في إدلب.
وأضاف " لقد قمنا بتذكيرهما بأنهما القوى الضامنة للنظام السوري".
يشار إلى أن تركيا لديها قوات متمركزة في إدلب، المحافظة السورية الوحيدة التي مازالت تحت سيطرة المعارضة، وذلك ضمن اتفاق تم التوصل إليه العام الماضي مع روسيا وإيران لتحويل المحافظة لما يطلق عليه منطقة خفض التصعيد.
وتشارك تركيا وروسيا بجانب إيران في عملية استانة، وهى مبادرة سياسية تهدف للحد من وتيرة العنف في سورية.
وقال جاويش أوغلو " النظام السوري أضر بوقف إطلاق النار، النظام شن هجوما، النظام قتل أبرياء" موضحا " إذا استمرت الأمور بهذه الطريقة، سوف يتم تقويض عملية استانة وربما عملية سوتشي المقبلة".

وكانت كل من روسيا وتركيا وإيران قد اتفقوا في كانون أول/ديسمبر الماضي على عقد ما يسمى " بمؤتمر الشعب السوري" في مدينة سوتشي الروسية يومي 29 و 30 كانون ثان/يناير الجاري. ومن المقرر أن يناقش ممثلون من عدة مجموعات سورية سبل حل الصراع.
وقال الوزير التركي " في ظل هذه الظروف، من المرجح تماما أن المعارضة لن تحضر ".
كما انتقد الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا لدعمهما لوحدات حماية الشعب الكردية في شمال سورية، في محاولة لهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

د ب ا
الخميس 11 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث