الاستخبارات الروسية تلقي القبض على 69 إسلاميا متشددا





موسكو - أعلنت الاستخبارات الداخلية في روسيا (إف إس بي) اليوم الثلاثاء أنها ألقت القبض في محيط العاصمة موسكو على 69 شخصا يشتبه في أنهم من أنصار حركة "جماعة التبليغ" الأصولية الإسلامية.


 
وأوضحت الاستخبارات الروسية أن الجماعة التي يتزعمها مهاجرون من وسط آسيا، تصرفت بشكل تآمري على نحو شديد، وأضافت أنها ضبطت بحوزة المقبوض عليهم مواد أدبية متطرفة ووسائط بيانات.
يذكر أن جماعة "التبليغ" هي حركة دعوية تتألف من مسلمين هنود وباكستانيين، وتدعو إلى نهج سلفي على غرار ما يفعله السلفيون.
وكانت روسيا حظرت الجماعة باعتبارها حركة متطرفة في عام 2009، غير أن هذه الجماعة غير مصنفة على أنها إرهابية في ألمانيا، وذلك على الرغم مما يقال إن إرهابيين إسلاميين استغلوا في بعض الأحيان هياكل هذه الجماعة.
يذكر أن السلطات الروسية تكثف بحثها بين المهاجرين المنحدرين من وسط آسيا، عن المتطرفين، وذلك في أعقاب هجوم بالقنابل على محطة مترو الأنفاق في مدينة سان بطرسبورج في نيسان/أبريل الماضي، والذي أسفر عن مقتل 14 شخصا.
وكان منفذ الهجوم شاب ينحدر من قيرغزيستان.
وعلى الرغم من أن جهاز الاستخبارات الداخلية الروسي يعلن بانتظام عن القبض على متطرفين، إلا أن هذه البيانات يصعب التحقق منها.

د ب ا
الثلاثاء 14 نونبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث