حكاية الدكتور والقمر

26/09/2020 - أسعد طه


التهاني تنهال على بيكنباور احتفالا بعيد ميلاده الـ75




برلين - انهالت التهاني على أسطورة كرة القدم الألمانية فرانز بيكنباور، الذي احتفل بعيد ميلاده الـ75 الجمعة، حيث وصفه زميله في المنتخب الوطني جونتر نيتزر بأنه "أعظم ثروة لكرة القدم الألمانية".


فرانز بيكنباور
فرانز بيكنباور

 

وقال أوفه زيلر، لاعب سابق أيضا في منتخب ألمانيا الغربية، إن بيكنباور يبقى "طبيعي وإنسان" رغم نجاحه الكبير في اللعبة.
وقال يورجن كلينسمان، الذي لعب تحت قيادة المدرب بيكنباور خلال الفوز بكأس العالم 1990 : "كرة القدم، سواء في ألمانيا أو في أي مكان آخر في العالم، لديها أشياء لا حصر لها لكي تشكرك عليها".
واتفق معه أولي هونيس، زميل بيكنباور السابق في المنتخب وفي بايرن ميونخ.
وقال الرئيس السابق لبايرن على الموقع الإلكتروني للنادي :"أعتقد أن كرة القدم الألمانية مدينة له أكثر من أي شخص آخر. اكتسب هذا البلد الكثير من حيث السمعة والصورة من خلاله- وأعتقد أنه لم يتلق سوى القليل في المقابل، خلال الآونة الأخيرة".
وقال كارل هاينز رومينيجه، الرئيس التنفيذي لبايرن، في جزء من التهنئة الطويلة للاعب والمدرب السابق والرئيس الشرفي، إن بيكنباور غير اللعبة في ألمانيا.
وقال رومينيجه أن إنضمام بيكنباور وهو يبلغ 18 عاما "لم يتناسب مع مشهد كرة القدم الألمانية في البداية : هذه المهارات الحركية الدقيقة ، كلها لم تكن معروفة هنا. فرانز جعل عالم كرة القدم أكثر تحضرا وثقافة".
ولخص نيتزر مساهمة بيكنباور طوال حياته من خلال قوله لبوابة "سبورت باذر" الإلكترونية :" كان الأفضل. وظل الأفضل. ولم يكن هناك أفضل يمكنه السير على نفس نهجه".
وأضاف :"لا يمكنك تقديم الهداية لشخص مثل فرانز بيكنباور. حتى في عيد مولده. الشيء الوحيد الذي يمكنني أنا وزوجتي إلفيرا أن نتمناه له هو أن يتعافى جيدا من النكسات الصحية التي يعاني منها وأن يبقى معنا لفترة طويلة".
وفاز بيكنباور بكأس أوروبا ثلاث مرات متتالية مع بايرن ميونخ خلال الفترة من 1974 إلى 1976، والبطولة الأوروبية في 1972 وكأس العالم مع ألمانيا الغربية في 1974.
وتوج بالعديد من ألقاب الدوري مع بايرن ميونخ قبل أن يختتم مسيرته في أمريكا باللعب مرتين لفريق نيويورك كوزموس، حيث فاز بلقب الدوري الألماني مع هامبورج .
وبعد ذلك تولى بيكنباور تدريب منتخب ألمانيا الغربية في كأس العالم 1990 وكان مؤثرا في إقامة كأس العالم 2006 في ألمانيا- رغم أنه تورط في مزاعم الفساد التي أحاطت بهذا الحدث.
وسقطت التهم الموجهة إلى بيكنباور بموجب قانون التقادم. وكان يحاكم في محكمة سويسرية بشكل منفرد عن المتهمين الآخرين بسبب مرضه، حيث أجرى جراحة في القلب في عامي 2016 و2017.

د ب ا
السبت 12 سبتمبر 2020