الشرطة البريطانية تعزز الإجراءات الأمنية بعد محاولة اختطاف قرب قاعدة جوية



لندن - عززت الشرطة البريطانية الإجراءات الأمنية اليوم الخميس بعد محاولة استهدفت على ما يبدو اختطاف جندي قرب قاعدة جوية في مقاطعة نورفولك شرق بريطانيا.


 
وقالت شرطة نورفولك إن الجندي كان يركض ببطء خارج قاعدة "مارهام" التابعة للقوات الجوية الملكية عندما اقترب منه رجلان في العشرينات من العمر " يبدو أنهما من أصل شرق أوسطي" وحاولا دفعه إلى داخل سيارة.

وقاوم الجندي، الذي لم يكن يرتدي زي الجيش، أحد الرجلين ودفعه إلى الأرض، قبل أن يقترب منه المشتبه به الثاني وهو يحمل سكينا.

وقال مسؤولون عسكريون إن الجندي ركض بعيدا، مضيفين أنهم يحققون في الحادث "باعتباره محاولة اختطاف."

وقال كبير المحققين بول دورهام في بيان إن "الدافع وراء الهجوم لا يزال غير واضح في هذا الوقت، وبينما لايمكننا ان نستبعد الإرهاب حاليا، هناك عدد من الفرضيات المحتملة الأخرى".

وتابع دورهام "الدوريات ستستمر في المنطقة، وسيقوم الضباط بإجراء عمليات استعلام من منزل الى منزل وعمليات تفتيش دقيقة للمنطقة".

وأضاف الشرطة أن الجندي الضحية لم يصب بأذى.

د ب ا
الخميس 21 يوليوز 2016


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات