المحكمة الروسية العليا ترفض استئناف نافلني على قرار استبعاده





موسكو - رفضت المحكمة العليا في روسيا اليوم السبت الاستئناف المقدم من المعارض الكسي نافالني ضد قرار استبعاده من الانتخابات الرئاسية المقبلة.

جاء ذلك وفقا لما ذكرته وكالة أنباء (تاس) الروسية نقلا عن المحكمة.


 
وقال إيفان شدانوف، من فريق نافلني، إنه برفض الاستئناف، فإن قرار الاستبعاد " يكون قد دخل حيز التنفيذ، لكننا سنطعن على هذا القرار لدى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان".
ونقلت وكالة أنباء (إنترفاكس) الروسية عن شدانوف قوله إن نافالني يعتزم أيضا اللجوء إلى المحكمة الدستورية، لكنه أشار إلى ضعف فرص النجاح.
كانت لجنة الانتخابات الرئاسية في روسيا أكدت نهاية الشهر الماضي اعتزامها عدم تسجيل نافالني في انتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها في الثامن عشر من ايار/مايو المقبل.
وكانت المحكمة العليا رفضت في الثلاثين من كانون أول/ديسمبر الماضي، طعنا من نافالني على القرار، واستندت السلطات الروسية في قرارها إلى حكم مع إيقاف التنفيذ بحق نافالني بتهمة الاختلاس.
كان المدون والمحامي المعروف بمكافحة الفساد/41 عاما/ انتقد في آذار/مارس، الانتخابات مشيرا إلى أنها تخلو من وجود منافس حقيقي للرئيس فلاديمير بوتين، ودعا نافالني أنصاره إلى مقاطعة الانتخابات.
وقد أكد فريقه الدعوة على تويتر، ويخطط نافالني إلى تنظيم احتجاجات في كل أنحاء البلاد في الثامن والعشرين من كانون ثان/يناير الجاري.
وكان المعارض قد نظم في 2017، عدة مرات، مسيرات تم خلالها اعتقال مئات الأشخاص.

د ب ا
السبت 6 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan