أسرار مسلة مصرية في قلب باريس

19/07/2018 - وائل جمال الدين - بي بي س




برلماني يطالب باستدعاء السفير الإيراني للخارجية الألمانية





برلين - طالب نيما موفاسات، النائب في البرلمان الألماني عن حزب اليسار المعارض، وزارة الخارجية باستدعاء السفير الإيراني، وذلك على خلفية الاحتجاجات المناوئة للنظام التي تشهدها إيران.


 
وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال النائب الألماني /الإيراني، اليوم الأحد:" يجب على الحكومة الألمانية استغلال كل القنوات الدبلوماسية للتوضح للنظام الإيراني أنها تتابع (الموقف)".
يذكر أن موفاسات يشغل أيضا منصب نائب رئيس مجموعة النواب الألمان الإيرانيين داخل البرلمان الألماني، لافتا إلى ضرورة أن تصر الحكومة الألمانية على مطالبة النظام الإيراني بمراعاة حرية التجمع وحقوق الإنسان، وقال إن هذا سيكون بمثابة إشارة تضامن للمتظاهرين.
في الوقت نفسه، حذر موفاسات من تدخل الغرب بشكل قوي في الموقف في إيران، وقال:" على الغرب أن يتصرف بشكل حذر من وجهة نظري"، وأضاف أن التدخل القوي من قبل الغرب يمكن أن يجعل النظام في إيران يصور المظاهرات على أنها مدفوعة ومنظمة من الغرب, بالتالي يبقي على الميليشيات والشرطة والجيش على خط المواجهة، وأعرب عن اعتقاده بأن " تدخل الولايات المتحدة له أثر عكسي حتى بالنسبة للمتظاهرين أيضا".
وتشهد مدن إيرانية منذ عدة أيام احتجاجات مناوئة للنظام وامتدت هذه الاحتجاجات لتصل مؤخرا إلى العاصمة طهران، وكانت الاحتجاجات موجهة في بادئ الأمر ضد ارتفاع الاسعار والسياسة الاقتصادية، لكنها تحولت سريعا إلى انتقادات لقيادة البلاد.
وكانت الإدارة الأمريكية دعت إلى دعم المتظاهرين الإيرانيين، وقوبلت هذه الدعوة بانتقادات من الحكومة الإيرانية وتنظيم مظاهرات مضادة.
ورأى موفاسات أن الاحتجاجات " يمكن أن تكون خطيرة جدا بالنسبة للنظام في ظل اتساع نطاقها"، وحذر من خطر اندلاع أعمال عنف من المتظاهرين على غرار ما حدث في عام 2009، الأمر الذي يمكن معه أن ينهي النظام هذه الاحتجاجات بشكل دموي.

د ب ا
الاحد 31 ديسمبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات