برلين تدين حصار حلب وتدعو لهدنة




برلين - أدانت الحكومة الاتحادية بشدة الحصار المفروض على مدينة حلب السورية ودعت الأطراف المتنازعة لهدنة فورية، وحذرت نائبة المتحدثة باسم الحكومة الألمانية أولريكه ديمر اليوم الأربعاء بالعاصمة الألمانية برلين من خطر مواجهة كارثة إنسانية


 .

وأضافت أن عرض ممرات هروب غير آمنة خلال قصف متزامن للمدينة يعد أمرا "غير مقبول وساخرا".

وأكدت ديمر أن التوصل لحل لن يكون ممكنا إلا عن طريق موسكو فقط، وقالت: "لذا تحمل روسيا مسؤولية خاصة في هذا الشأن".

يشار إلى أن المناطق التي يسيطر عليها المتمردون شرقي المدينة منقطعة تماما عن العالم الخارجي منذ أكثر من أسبوعين.

وكان الجيش السوري قلص من طريق الإمدادات الأخير بالتعاون مع حلفائه وحاصر ما يصل إلى 300 ألف شخص.

وأكد متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية أن برلين تعمل منذ أيام بشكل مكثف على إتاحة توفير مساعدات إنسانية مجددا للأشخاص المحاصرين هناك.

د ب ا
الخميس 4 غشت 2016


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات