بريطانيا والاتحاد الأوروبي يحققان تقدما في مباحثات الخروج





بروكسل – توصلت المفوضية الاوروبية وبريطانيا إلى اتفاق يتناول الخطوط الرئيسية لشروط مغادرة بريطانيا للاتحاد الأوروبي، حسبما اعلنت المفوضية الاوروبية.


 وكانت  متحدثة باسم المفوضية الأوروبية  قد اعلنت أنه من المحتمل أن تجتمع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي مع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر اليوم الجمعة، لمتابعة عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وقالت المتحدثة، مينا أندريفا، على موقع تويتر إن الاجتماع المحتمل "سيعقد الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي (0600 بتوقيت جرينتش) في بروكسل، مضيفة أن مؤتمرا صحفيا سيعقد بعد ما يتراوح بين نصف ساعة إلى ساعة من الاجتماع.
ويأتي هذا الإعلان بعد موجة من النشاط الدبلوماسي بين لندن وبروكسل ودبلن في الوقت الذي تسعى فيه بريطانيا الى تزويد التكتل برؤية واضحة حول ثلاثة جوانب رئيسية تتعلق بخروجها من الاتحاد الاوروبي.
وقالت بروكسل إنها تريد مواقف واضحة فيما يتعلق بالحدود مع أيرلندا و "مشروع قانون الطلاق" البريطاني وحقوق مواطني الاتحاد الاوروبي في بريطانيا بعد خروج بريطانيا من الاتحاد، قبل أن توافق على بدء محادثات حول علاقة تجارية مستقبلية.
وانهارت مقترحات ماي السابقة، التي كانت متوقعة في اجتماع يوم الاثنين مع يونكر، في اللحظة الأخيرة بسبب المعارضة الداخلية حول قضية حدود أيرلندا.

د ب ا
الجمعة 8 ديسمبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث