الوطنية للفقراء والوطن للأغنياء

18/08/2018 - د. فيصل القاسم




ترامب: أمن الحدود والرخاء الاقتصادي أساس الأمن القومي





واشنطن – أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الاثنين أن قضيتي أمن الحدود والرخاء الاقتصادي هما أساس الاستراتيجية الجديدة للأمن القومي.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي اليوم " إننا لا نستطيع تأمين وطننا إذا لم نؤمن حدودنا


 "،
وأشار ترامب، في وثيقة ركزت بشكل تقليدي على الدفاع عن أمريكا وقضايا أخرى تتعلق بالسياسة الخارجية، إلى دعوته القائمة منذ فترة طويلة لبناء جدار على طول الحدود الأمريكية مع المكسيك فضلاً عن تغييرات في سياسة الهجرة الأمريكية.
وأعلن ترامب أيضاً أن الأمن الاقتصادي يعد قضية أمن قومي حيث يمثل هذا الأمر ضرورة قصوى لقوة ونفوذ الولايات المتحدة بالخارج.
وتطرق ترامب في حديثه أيضا إلى روسيا والصين حيث وصفهما "بالقوى المنافسة" التي تسعى إلى "تحدي القيم الأمريكية".
ووصف ترامب الولايات المتحدة بأنها تدخل "عهدا جديدا من المنافسة"، وأشار إلى الأنظمة المارقة والمنظمات الإرهابية والمنظمات الإجرامية العابرة للحدود باعتبارها من بين التحديات التي تواجه البلاد.
وفي هذه الوثيقة التي تقع في 68 صفحة والتي تحدد استراتيجية الأمن القومي، وصفت إدارة ترامب الصين وروسيا ب "القوى الرجعية"، قائلةً "إنهما يستخدمان التكنولوجيا والدعاية والقهر لتشكيل عالم يتعارض مع مصالحنا وقيمنا".
ونوه ترامب في حديثه إلى أن الولايات المتحدة ستعمل مع روسيا والصين عندما يخدم ذلك المصالح الامريكية، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة قدمت معلومات استخباراتية إلى موسكو ساهمت في إحباط هجوم إرهابي في مطلع الأسبوع الحالي.

د ب ا
الثلاثاء 19 ديسمبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث