دول الاتحاد الافريقي تواصل الاحتجاج على "تغريدة "ترامب





جوهانسبرج/بريتوريا - تواصلت ردود الأفعال الدبلوماسية، اليوم الاثنين، على التصريحات التي وصف خلالها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الدول الأفريقية " بالقذرة"، حيث اجتمع مسؤولون من جنوب أفريقيا والاتحاد الأفريقي مع دبلوماسيين أمريكيين في بريتوريا وأديس أبابا للتعبير عن استيائهم من هذه التصريحات.


 
وأصابت تصريحات ترامب الأسبوع الماضي المجتمع الدولي بالصدمة، ودفعت الكثيرين إلى اتهامه بالعنصرية، كما رفضتها الأمم المتحدة ووصفتها بـ"العنصرية".
ونشر رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، تغريدة اليوم على موقع تويتر، أشار فيها إلى أنه أعرب عن "استياء الاتحاد الأفريقي" من هذه التصريحات خلال اجتماع له مع السفير الأمريكي لدى الاتحاد. وكان الاتحاد الأفريقي قد أصدر في وقت سابق من يوم الجمعة بياناً شديد اللهجة بشأن تصريحات ترامب.
وفي الوقت نفسه، ذكرت حكومة جنوب أفريقيا في بيان بأنها استدعت القائم بأعمال السفير الأمريكي في بريتوريا للاحتجاج على تصريحات ترامب التي وصفتها " بالمزعجة"، وقالت إنه على الرغم من أن ترامب كتب تغريدة نفى فيها تصريحاته ، إلا أنها لم تكن " حاسمة".
وأضاف البيان" العلاقات بين جنوب أفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية وبين بقية أفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية يجب أن تستند إلى الاحترام المتبادل والتفاهم".
وقامت بوتسوانا يوم الجمعة بعد نشر التصريحات باستدعاء سفيرها لدى أمريكا للسؤال حول ما إذا كانت بوتسوانا تعتبر" دولة قذرة".

د ب ا
الاثنين 15 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث