زوج روسي يقطع يدي زوجته ببلطة بسبب رغبتها في الإنفصال





موسكو - تجرد رجل في روسيا من مشاعره، وقطع يدي زوجته بسبب رغبتها في الانفصال عنه.

الجدير بالذكر أن أطباء الطوارئ نجحوا في خياطة اليدين المقطوعتين مرة أخرى، وذلك وفقا لما ذكرته صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" الروسية الصادرة اليوم الأربعاء.


 
وأوضحت الصحيفة أن المرأة/25 عاما/ المنحدرة من مدينة سربوخوف القريبة من موسكو، وهي أم لطفلين، أخبرت زوجها/26 عاما/ برغبتها في الانفصال، وفي أعقاب ذلك اقتادها الزوج إلى إحدى الغابات وظل يعذبها هناك لمدة زادت عن ساعة ثم فصل يديها مستخدما بلطة.
الغريب أن الرجل نفسه، نقلها بعد ذلك إلى المستشفى ،ثم سلم نفسه للشرطة.
من جانبها، قالت متحدثة باسم المحكمة في مدينة سربوخوف إن الرجل في حال إدانته، يمكن أن يواجه عقوبة بالسجن لمدة 15 عاما لإلحاقه أذى بدنيا وحشيا بزوجته.

د ب ا
الاحد 17 ديسمبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan