طهران تشكو لمجلس الأمن التدخل الأمريكي في الشأن الإيراني





طهران - قدم مندوب إيران في الأمم المتحدة غلام علي خوشرو رسالة إلى أمين عام المنظمة ومجلس الأمن احتجاجا على التدخل الأمريكي في شؤون إيران الداخلية.


 
ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) اليوم الخميس عن المندوب القول في الرسالة إن "الإدارة الأمريكية الجديدة لا ترى أي حدود في انتهاك جميع ثوابت وقواعد القانون الدولي السائدة".
وتابع :"قامت الإدارة في الأيام الأخيرة، بتوجيه من رئيس هذا البلد، بمواصلة إجراءاتها التدخلية في الشأن الداخلي الإيراني بكل وقاحة ... بذريعة دعم احتجاجات متفرقة انحرفت في العديد من الحالات من قبل متسللين نحو العنف الأعمى والتخريب الواسع والقتل غير المبرر".
واتهم المندوب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالدعوة إلى "التخريب من خلال تغريداته المكررة المثيرة للسخرية".
وشدد على أن "إجراءات التدخل الصارخة التي تجري الآن من قبل الحكومة الأمريكية تتناقض مع قواعد القانون الدولي وتتعارض مع مبادئ وأهداف ميثاق الأمم المتحدة".
ودعا جميع الدول إلى "إدانة هذه السياسات والتصريحات الخطيرة"، وطالب الولايات المتحدة بالعمل بمسؤولية وأن تبقي ملتزمة بمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.
كان ترامب، الذي دأب منذ بداية الاحتجاجات نهاية الأسبوع الماضي على نشر تغريدات داعمة للاحتجاجات، كتب أمس تغريدة جديدة على حسابه على موقع تويتر، قال فيها :"كل الاحترام لشعب إيران في سعيه لاستعادة حكومته ... سترون دعما عظيما من الولايات المتحدة في الوقت المناسب !".

د ب ا
الخميس 4 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan