قادة الاشتراكيين يروجون للائتلاف الكبيرعقب الاتفاق مع ميركل





دويسبورج/فيرنيجروده - عقب الاتفاق مع قادة التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنجيلا ميركل، على التفاوض على تشكيل ائتلاف حاكم، تعتزم قيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي الترويج بين قواعد الحزب لتشكيل ما يعرف باسم "الائتلاف الكبير"


 .
تجدر الإشارة إلى أن الائتلاف الحاكم الحالي في ألمانيا يضم المسيحيين والاشتراكيين، ويطلق عليه اسم "الائتلاف الكبير"، لأنه يضم أكبر حزبين في ألمانيا.
ومن المقرر مناقشة نتائج المحادثات الاستطلاعية التي جرت بين مفاوضي المسيحيين والاشتراكيين الأسبوع الماضي خلال المؤتمر المحلي للحزب الاشتراكي الديمقراطي في ولاية سكسونيا-أنهالت بمدينة فيرنيجروده صباح اليوم السبت. ومن الضيوف المتحدثين في المؤتمر وزير الخارجية زيجمار جابريل، الذي يعتزم الترويج لبدء مفاوضات تشكيل ائتلاف حاكم مع تحالف ميركل المسيحي.
وسيشارك في نفس المؤتمر رئيس منظمة الشباب التابعة للحزب الاشتراكي الديمقراطي، كفين كونرت، وهو معارض صريح للدخول في ائتلاف حاكم مجددا مع التحالف المسيحي.
ومن المقرر أن يعقد قادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي في ولاية شمال الراين-ويستفاليا اجتماعا في مدينة دويسبورج للإعداد للحوار حول نتائج المباحثات الاستطلاعية.
ومن المنتظر أن يتخذ المؤتمر العام الاتحادي للحزب خلال انعقاده في 21 كانون ثان/يناير الجاري في بون قراره بشأن ما إذا الحزب سيخوض مفاوضات الدخول في ائتلاف حاكم مع التحالف المسيحي.
وكانت رئاسة الحزب الاشتراكي الديمقراطي دعت أمس الجمعة بغالبية كبيرة للدخول في هذه المفاوضات، وذلك عقب إتمام المحادثات الاستطلاعية.
ويعتبر الحزب الاشتراكي الديمقراطي في ولاية شمال الراين-ويستفاليا من أكثر معارضي دخول الحزب في ائتلاف حاكم مع التحالف المسيحي مجددا، إلا أن الرئيس المحلي للحزب في الولاية، ميشائيل جروشكه، أعرب عن قناعته بنتائج المباحثات الاستطلاعية، معلنا عزمه الترويج لصالح الدخول في مفاوضات الائتلاف.
ويتوجه رئيس الحزب على المستوى الاتحادي، مارتن شولتس، يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين، إلى مدينتي دورتموند ودوسلدورف في ولاية شمال الراين-ويستفاليا لإقناع 144 مندوبا للمؤتمر العام للحزب هناك بنتائج المحادثات الاستطلاعية قبل عقد المؤتمر العام.
ومن المقرر أن يناقش الحزب في ولاية هيسن نتائج المباحثات الاستطلاعية اليوم السبت. ومن المنتظر أن يصدر رئيس الحزب المحلي في الولاية تورستن شيفر-جومبل بيانا حول تقييم النتائج عقب النقاش.
تجدر الإشارة إلى أن شيفر-جومبل وافق على بدء مفاوضات الائتلاف الكبير أمس الجمعة خلال اجتماع لمجلس قيادة الحزب رغم انتقاده لعدد من النقاط في نتائج المباحثات.

د ب ا
السبت 13 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan