مقتل آمر سجن صيدنايا العميد أحمد معتوق






تداولت حسابات موالية نبأ مقتل العميد الركن “أحمد معتوق” وهو مدير سجن صيدنايا منذ العام 2013 خلفا للعميد “طلعت محفوظ” الذي قتل في كمين للثوار


احمد معتوق
احمد معتوق
  ويبدو أن المجرم المعتوق قتل في ظروف غامضة لعدم تعليق نظام الأسد على خبر مقتله وأكتفت شقيقة المجرم “منال معتقوق” بقولها أنه قتل أثناء تأديته واجبه الوطني
وينحدر المعتوق من محافظة اللاذقية وقد قتل شقيقه الرائد محسن معتوق خلال معارك دير الزور
وقال الصحفي والناشط الحقوقي دياب سرية، وهو معتقل سابق في صيدنايا، عبر “فيس بوك” إن معتوق يعتبر المسؤول الأول عن عمليات التعذيب والتنكيل بالمعتقلين داخل سجن صيدنايا
وأطلقت منظمة العفو الدولية في شهر شباط عام 2017 على سجن صيدنايا لقب “المسلخ البشري” ، وذلك خلال تقرير أعدته تضمَّن شهاداتٍ لـ 84 شخصًا بين معتقَلين سابقين وحراس وموظفين، حيث أشار التقرير إلى أن ثلاثة عشر ألف مُعارِض تم شنقهم في السجن بين عامَيْ 2011 و 2016 ، وأن الآلاف قضوا بسبب التعذيب الوحشي والمعاملة غير الإنسانية والحرمان من الغذاء والدواء.

وكالات - مدونة هادي العبدالله
الاحد 14 يناير 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan