مقتل 6 مدنيين في قصف للنظام السوري على الغوطة الشرقية



دمشق - قتل 6 مدنيين مساء الخميس، جراء قصف شنته قوات النظام السوري على منطقة الغوطة الشرقية في ريف العاصمة دمشق الواقعة ضمن "مناطق خفض التوتر".


وقال أحمد عبد الله، المسؤول في الدفاع المدني بالغوطة الشرقية الواقعة تحت سيطرة المعارضة، للأناضول، إن "قوات النظام قصفت مدينة دوما في الغوطة، ما أدى إلى مقتل 6 مدنيين، بينهم طفل وامرأة، وإصابة 4 آخرين".

وأشار عبد الله إلى "نقل المصابين إلى مستشفيات ميدانية في المنطقة"، لافتا أن "القصف خلف خسائر مادية في عدد كبير من المنازل".

وتعاني الغوطة الشرقية حصار قوات النظام منذ أكثر من 5 سنوات، وانقطاعا في الطاقة الكهربائية ومياه الشرب، حيث لجأ القاطنون هناك إلى تأمين الكهرباء عبر مولدات طاقة تعمل بالوقود، فيما يستخرجون المياه من الآبار في المنطقة.

وشهدت الفترة الأخيرة وفاة عدد من الأطفال جراء سوء التغذية في الغوطة الشرقية، بعد أن ضيّق النظام حصاره المفروض عليها، عبر إحكام قبضته على طريق تهريب المواد الغذائية، ومنع بعض الوسطاء المحليين من إدخال أي مواد غذائية إلى المنطقة التي يقطن فيها نحو 400 ألف مدني.

وتقع الغوطة الشرقية ضمن إحدى مناطق "خفض التوتر" (الخالية من الاشتباكات) التي جرى تحديدها من قبل تركيا وروسيا وإيران، في إطار المباحثات التي جرت بالعاصمة الكازاخية أستانة في مايو / أيار الماضي.

ورغم إعلان روسيا في 22 يوليو / تموز الماضي سريان مفعول وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية، إلا أن النظام يواصل هجماته عليها دون انقطاع.

خالد سليمان / الأناضول
الخميس 2 نونبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث