وفاة زعيم كرواتي بوسني بعد تناوله السم في محكمة مجرمي الحرب





لاهاي - توفى الزعيم الكرواتي البوسني سلوبودان برالياك بعد تناوله فيما يبدو السم، خلال جلسة استماع في محكمة تابعة للأمم المتحدة تتعلق بجرائم، بحسب تقرير لمحطة" اتش ار تي" الكرواتية الرسمية.


كان الزعيم الكرواتي البوسني سلوبودان برالياك محتجزا لدى سلطات جرائم الحرب التابعة للأمم المتحدة في مدينة شيفينينجن بالقرب من لاهاي منذ عام 2004، بعدما سلم نفسه للمحكمة الدولية ليوغسلافيا السابقة. وكانت المحكمة قد نشرت التهم ضد برالياك (72 عاما) قبل تسليمه لنفسه بوقت قصير، و كان دائما يؤكد براءته.
وكرر الرجل ذو الشعر الرمادي واللحية الكثة إنه ليس مذنبا بعدما حكم عليه بالسجن لمدة 20 عاما.
وقال "سلوبودان برالياك ليس مجرم حرب، أنا أرفض الحكم"، ثم تناول سائلا يبدو أنه سم.
وبعد ما يزيد على ثلاث ساعات بقليل، ذكرت وسائل اعلام محلية انه توفى، نقلا عن مصادر من عائلته، التي كان سيتم اخطارها قبل اصدار بيان رسمي من المحكمة الجنائية الدولية ليوغسلافيا السابقة في لاهاي.
وقد اتهم برالياك وهو من كروات البوسنة مع خمسة رجال آخرين من قيادة الكروات البوسنيين بارتكاب جرائم حرب وجرائم خطيرة ضد الانسانية خلال حرب البوسنة (1992-1995).
ولد برالياك، في البوسنة والهرسك عام 1945، وقد حكم عليه بالسجن لمدة 20 عاما في عام 2013 في محاكمته الأولى، وتم تأكيد الحكم اليوم الأربعاء بعدما طعن على الحكم. وكان سيتم خصم السنوات التي قضاها في السجن منذ عام 2004 من الحكم.
وذكرت المحكمة أن برالياك شغل منصبا بارزا في وزارة الدفاع الكرواتية، وأصبح قائدا للقوات المسلحة في البوسنة الهرسك التى اعلنت نفسها كدولة.
ووجدت المحكمة أنه كان على علم تام بجرائم الحرب المنهجية المرتكبة ضد السكان المسلمين في المنطقة الخاضعة لسيطرة قواته. وشملت هذه الجرائم القتل والإبعاد القسري.
ووجدت المحكمة أن برالياك كان عضوا في "جمعية اجرامية" تهدف إلى إقامة دولة كرواتية بحتة عن طريق "التطهير العرقي" القائم على حملة ارهابية.

د ب ا
الاربعاء 29 نونبر 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث