آسيا بيبي المتهمة بالتجديف تغادر باكستان بعد تبرئتها



إسلام آباد - غادرت آسيا بيبي، المرأة المسيحية، التي قضت حوالي تسع سنوات في سجن بباكستان بتهمة التجديف، البلاد بعد تبرئتها، طبقا لما ذكره محاميها.

وقال المحامي سيف الملوك لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الأربعاء "غادرت بيبي البلاد ووصلت إلى كندا".
ولم يكشف الملوك عن التفاصيل حول مغادرة بيبي.


آسيا بيبي
آسيا بيبي
 
وكانت محكمة جزئية في إقليم البنجاب وسط البلاد قد أصدرت حكما بالإعدام على بيبي في عام 2010 . ، لكن المحكمة العليا علقت تنفيذ حكم الإعدام في تشرين أول/أكتوبر العام الماضي، وهو ما أشادت به المنظمات الحقوقية.
غير أن قضيتها أثارت صدمة لدى الإسلاميين المتطرفين الذين احتجوا على إطلاق سراحها.

د ب ا
الاربعاء 8 ماي 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث