اشتباكات في طرابلس بين مجموعات مسلحة للإنقاذ وأخرى للوفاق



طرابلس - شهدت العاصمة الليبية طرابلس ليلة البارحة وصباح اليوم الجمعة اشتباكات بين مجموعات مسلحة تنتمي لحكومة الإنقاذ، غير المعترف بها دوليا، بقيادة خليفة الغويل، بقيادة صلاح بادي، ومجموعات أخرى تنتمي للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً.


 
وبحسب شهود عيان، فإن رتلاً مسلّحاً تابعاً لبادي ، الذي قال إنه سيشرع في تنفيذ عملية عسكرية تحت اسم "فخر ليبيا"، خرج من "معسكر اليرموك" بمنطقة صلاح الدين، باتجاه طريق المطار بطرابلس، وبدأ بإطلاق النار باتجاه القوات التابعة لـ عبدالغني الككلي، المشهور بـ "غنيوة" والتي تعلن تبعيتها للمجلس الرئاسي، والتي ردت بالمثل من مقراتها في منطقة أبو سليم، مما أحدث اشتباكات أزعجت طرابلس العاصمة ليلا.
ورغم توقف الاشتباكات قبل قليل، إلا أن أصوات رصاص متقطّع مازالت تُسمع من حين لآخر. ولا توجد حتى الآن أية تصريحات رسمية من الحكومتين حول الاشتباكات، ولا أي معلومات عن سقوط ضحايا.
وتشهد ليبيا اضطرابات وانفلاتا أمنيا منذ الإطاحة بالزعيم معمر القذافي وقتله في عام 2011، إضافة إلى تنازع ثلاث حكومات على إدارتها؛ وهى حكومة الإنقاذ المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، و الحكومة المؤقتة، المنبثقة عن مجلس النواب المنتخب، وحكومة الوفاق الوطني التابعة للمجلس الرئاسي ،المدعومة من الأمم المتحدة.

د ب ا
الجمعة 26 ماي 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan