في خيمة القذافي... كانت لهم أسرار

05/07/2020 - عبدالله بن بجاد العتيبي


النظام السوري : تصدينا لقصف إسرائيلي على مواقع بحلب




إسطنبول - دمشق

أعلن إعلام نظام بشار الأسد، مساء الإثنين، عن تصديه لما قال إنه قصف إسرائيلي على مواقع في محافظة حلب شمالي سوريا.

وأفادت وكالة أنباء النظام "سانا"، أن "وسائط الدفاع الجوي تصدت لهجوم إسرائيلي استهدف مركز البحوث في منطقة السفيرة بريف حلب الجنوبي الشرقي".

ونقلت على لسان مصدر عسكري لم تسمه، أنه "ظهر على شاشات وسائط دفاعنا الجوي، طيران معاد، استهدف بصواريخه بعض المستودعات العسكرية في منطقة السفيرة (جنوب حلب)".

وأضاف المصدر "تصدت وسائط دفاعنا الجوي للصواريخ المعادية".


  ولم يصدر عن الجانب الإسرائيلي تعليق فوري على ما ذكرته وكالة أنباء النظام.
وعادة لا تعلق إسرائيل على ما يقال بخصوص قصفها مواقع في سوريا.
وتشن مقاتلات إسرائيلية غارات على مواقع عسكرية تابعة للنظام والمجموعات المدعومة من إيران، بين الفينة والأخرى، منذ اندلاع الحرب في سوريا عام 2011.
وفي 28 فبراير/ شباط الماضي، قال وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت، في حديث مع صحيفة جيروزاليم بوست " العبرية، إنهم يهدفون إلى إبعاد إيران من سوريا خلال الأشهر الـ 12 المقبلة.
وبحسب مصادر اخرى شنت طائرات مروحية  هجمات استهدفت مواقع لقوات الأسد في ريف حلب الشرقي.
وقالت مصادر محلية إن طائرات حربية للاحتلال الإسرائيلي قصفت بالصواريخ مواقع لقوات الأسد المتمركزة في مركز البحوث العلمية شرقي حلب.
من جهتها ذكرت وكالة أنباء النظام (سانا) أنه “في تمام الساعة 32`22 من مساء اليوم ظهر على شاشات وسائط دفاعنا الجوي طيران معاد قادم من شمال شرق أثريا استهدف بصواريخه بعض المستودعات العسكرية في منطقة السفيرة”.
وزعمت الوكالة أن الدفاعات الجوي لقوات الأسد تصدت للعدوان على منطقة السفيرة.

سانا - الاناضول
الثلاثاء 5 ماي 2020