تغريم "فيسبوك" 5 مليارات دولار وتشديد قواعدها لحماية الخصوصية



نيويورك – أعلنت هيئة التجارة الاتحادية الأمريكية اليوم الأربعاء أن شركة شبكة التواصل الاجتماعي الأشهر الأمريكية "فيسبوك" ستدفع غرامة قدرها 5 مليارات دولار، مع الموافقة على قواعد رقابة جديدة لحماية خصوصية مستخدمي الشبكة.


وبحسب الهيئة، فإن هذه الغرامة، هي الأكبر التي تتعرض لها شركة أمريكية بسبب انتهاك خصوصية العملاء. كانت التحقيقات في ممارسات "فيسبوك" بشأن خصوصية المستخدمين، قد بدأت في العام الماضي بعد الكشف عن تسليم الشركة بيانات حوالي 87 مليون مستخدم إلى شركة الاستشارات السياسية البريطانية "كامبريدج أناليتيكا" والتي كانت تعمل لصالح حملة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016. ووفقا لقواعد الخصوصية الجديدة، فإن هيئة التجارة الاتحادية، أمرت "فيسبوك" بتشكيل لجنة مستقلة لبحث موضوعات الخصوصية، والتي ستلغي ما وصفته بأنها "سيطرة مطلقة" بشأن القرارات التي يتخذها الرئيس التنفيذي لفيسبوك "مارك تسوكربيرج". كما تستهدف القواعد الجديدة تحسين درجة شفافية استخدام البيانات، بما في ذلك إجبار "فيسبوك" على تقديم إخطار واضح بشأن كيفية استخدامها لتكنولوجيا التعرف على وجه المستخدم، والحصول على موافقة المستخدم على ذلك. يأتي ذلك، في الوقت الذي قال فيه "تسوكربيرج" في بيان الإعلان عن الاتفاق مع هيئة التجارة الاتحادية إن "فيسبوك" مستعدة للقيام "بتغييرات هيكلية كبرى" بشأن كيفية تطوير منتجاتها وإدارة الشركة.

د ب ا
الاربعاء 24 يوليوز 2019