قطر تأسف لقرار دول الخليج قطع العلاقات معها



الدوحة - في أول رد فعل على قطع خمس دول العلاقات معها، أعربت الدوحة عن أسفها لهذا القرار واتهمت جاراتها في الخليج بالسعي إلى "فرض الوصاية عليها"، معتبرة أن هذا القرار "غير مبرر".


تعقيبا على قرار خمس دول عربية قطع العلاقات معها، اتهمت قطر جاراتها في الخليج بالسعي إلى "فرض الوصاية" عليها. ورأت أن قرار السعودية والإمارات والبحرين وكذلك مصر، قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة "غير مبرر".

وقالت وزارة الخارجية القطرية في بيان إن "هذه الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة". وأضافت أن "الهدف من تلك الإجراءات واضح وهو فرض الوصاية على الدولة"، معتبرة أن "هذا انتهاك لسيادتها كدولة وأمر مرفوض قطعيا".

"نوايا مبيتة للإضرار بدولة قطر"

وعبرت الخارجية القطرية عن "أسفها واستغرابها الشديد من قرار" الدول الأربع، ودانت "حملة تحريض تقوم على افتراءات وصلت حد الفبركة الكاملة ما يدل على نوايا مبيتة للإضرار بالدولة".

من جانبه، قال تلفزيون الجزيرة إن وزارة الخارجية القطرية أعربت عن أسفها لقرار السعودية ومصر والإمارات والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر لاتهامها الدوحة بمساندة الإرهاب. ونقل التلفزيون عن الوزارة قولها "الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة". وأضاف "هذه الإجراءات لن تؤثر على سير الحياة الطبيعي للمواطنين والمقيمين". وأكد البيان أن قطر "ستتخذ كل الإجراءات اللازمة (...) لإفشال محاولات التأثير على المجتمع والاقتصاد القطريين والمساس بهما".

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قد أعلنت في وقت شبه متزامن قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة في وقت مبكر من صباح الاثنين، بينما أعلنت اليمن قرارا مماثلا في وقت لاحق.

وأرجعت الدول الخمس قرارها إلى المسلك المعادي الذي تتبناه الدوحة تجاه تلك الدول وسعيها لزعزعة الاستقرار في المنطقة ودعمها للإرهاب.

وتعد هذه الأزمة هي الأخطر التي يتعرض لها مجلس التعاون الخليجي منذ إنشائه في 1981. ويضم المجلس ست دول هي السعودية والإمارات والبحرين والكويت وسلطنة عمان بالإضافة إلى قطر.


فرانس 24
الاثنين 5 يونيو 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث