كيانات أوروبية تدق ناقوس الخطر لاحترام إجراءات احتواء كورونا




بروكسل – حذر المركز الأوروبي للسيطرة على الأمراض والمفوضية الأوروبية اليوم الخميس من عدم احترام إجراءات احتواء فيروس كورونا والإنفاذ الهزيل لها وسط زيادة العدوى في أنحاء القارة.


وقالت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الصحة ستيلا كيرياكيدس إن الإجراءات التقييدية كانت قد ساهمت في تقليل انتشار الفيروس. غير أن المعدل ارتفع مجددا نتيجة لرفع القيود، على حد قولها.
وحذرت قائلة: "في بعض الدول الأعضاء أصبح الوضع الآن أسوأ من حتى خلال الذروة في أذار/مارس. هذا مدعاة حقيقية للقلق. إن إجراءات السيطرة التي اتخذت لم تكن فعالة بما يكفي أو لم تنفذ أو لم تتبع مثلما كان يجب".
وقالت مديرة المركز الأوروبي للسيطرة على الأمراض أندريا أمون إن بعض الدول مازالت تشهد زيادة في أعداد الإصابات بما في ذلك حالات حادة.  
وفي حين أنه جرى رصد المزيد من الحالات لأن الدول تجري المزيد من الفحوص، زادت نسبة الحالات الإيجابية أيضا منذ آب/أغسطس، بحسب أمون واصفة الاتجاه بأنه "مفزع".

د ب ا
الخميس 24 سبتمبر 2020