لهذه الأسباب سيحتاج الجميع تقريبا لنظارة قراءة يوما ما



برلين - لا يوجد تمارين للأعين أو نظام غذائي خاص من شأنه الحيلولة دون تدهور الإبصار . وهذه عملية طبيعية جراء التقدم في العمر . ويسمى المصطلح الطبي لصعوبة رؤية الأشياء القريبة بـ" قصور البصر الشيخوخي ".


وعادة ما يبدأ الأمر بالحاجة إلى إبعاد الكتاب أو الصحيفة عن العين للتمكن من القراءة. وسيحتاج أي شخص تقريبا إلى ارتداء نظارة قراءة بعد بلوغ 45 عاما من العمر ، بحسب المعهد الألماني للجودة والكفاءة في مجال الرعاية الصحية . . ترجع الرؤية بوضوح إلى قدرة العين على تغيير شكل العدسة وتركيز الضوء على شبكية العين.

وهناك عضلة مسؤولة عن ضبط شكل العدسة إما بتسطيحها أو جعلها أكثر سمكا. ولكن مع التقدم في العمر تصبح العضلة أكثر ضعفا والعدسات أقل مرونة. وهذا هو سبب احتياج أغلب الأشخاص إلى نظارات قراءة.

ويوصي موقع " إنفورمد هيلث " الذي يديره المعهد الألماني للجودة والكفاءة في مجال الرعاية الصحية الذي تموله الحكومة الألمانية، بالذهاب لطبيب عيون وإجراء فحص نظر والحصول على نظارة قراءة معدلة بدلا من اللجوء إلى النظارات الموضوعة على أرفف الصيدليات.

ورغم أن النظارات في الصيدلية أرخص، فأنها لا تأخذ في الحسبان أن الإبصار ليس واحدا في العينين.

د ب ا
الاربعاء 12 ديسمبر 2018


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث