ماي وكوربين في نقاش مباشر قبل انتخابات بريطانيا المبكرة



لندن – حاولت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي وزعيم حزب العمال جيرمي كوربين إقناع جمهور أحد الاستوديوهات ليل الاثنين/الثلاثاء بأن كل منهما ينبغي أن يكون رئيس الوزراء المقبل للبلاد.


وكان زعيم حزب العمال، الذي تحدث أولا في برنامج تلفزيوني مباشر بثته محطة "سكاي نيوز" والقناة الرابعة، وذلك بناء على قرعة بعملة معدنية. وبعد أن رد على أسئلة من الجمهور، أجاب على أسئلة للمذيع المخضرم جيرمي باكسمان.

وركز كوربين خلال المناقشات على قضايا السياسة المحلية مثل الاستثمار في التعليم والصحة والشرطة.

وعقب الهجمات المميتة، التي وقعت في مانشستر يوم 22 أيار/مايو، قال كوربين / 68 عاما / إن على بريطانيا أن تغير سياستها الخارجية، غير أن زعيم حزب العمال رفض التطرق إلى ما إذا كان سيأذن بضربة باستخدام طائرات بدون طيار ضد جماعات إرهابية في الخارج تخطط لمهاجمة بريطانيا.

ومن جانبها، قالت ماي /68 عاما/، التي تحدثت بعد كوربين، إنها ستبتعد عن المفاوضات القادمة مع الاتحاد الأوروبي بشأن خروج بريطانيا من التكتل مفضلة ألا يكون هناك اتفاق بدلا من القبول بإبرام اتفاق "سيء".

كما واجهت ماي انتقادات بشأن التخفيضات التي يخطط لها المحافظون للمزايا الاجتماعية، لكنها قالت إنها مصممة على التعامل مع القضايا الصعبة والقيام بالشيء الصحيح من أجل البلاد.

وفى نيسان/أبريل الماضي وافق البرلمان البريطاني على خطة ماي لإجراء انتخابات عامة مبكرة يوم 8 حزيران/يونيو المقبل. وقالت إنها تأمل في أن يمنحها الناخبون تفويضا أكبر لتنفيذ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأظهرت استطلاعات الرأي الأخيرة تقدم المحافظين، الذين حصلوا على نسبة تأييد تتراوح بين 43 و 46 %، على حزب العمال، الذين حصلوا على نسبة تأييد تتراوح بين 32 و 36 %.

د ب ا
الثلاثاء 30 ماي 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ذاكرة السياسة | عاربة ومستعربة | حديث الساعة | ثقافة | فنون | عيون المقالات | حوارات | مجتمع | رياضة | علوم وتقنيات | إعلام | تحقيقات | منوعات | سياحة | أقمار ونجوم | أروقة التراث