معركة ثلاث ساعات في فندق خمس نجوم بمدينة باكستانية





إسلام آباد - قال مسؤولون باكستانيون إن قوات الأمن الباكستانية تقاتل مسلحين اقتحموا فندقا من فئة الخمس نجوم في مدينة جوادار بجنوب غربى باكستان اليوم السبت بعد أن قتلوا حارس أمن.

وذكر الجيش الباكستاني في بيان أن المعركة بالأسلحة دارت داخل فندق بيرل كونتيننتال لمدة ثلاث ساعات تقريبا.

وأضاف البيان أنه تم اجلاء جميع النزلاء في الفندق الذي يرتاده رجال اعمال باكستانيون وأجانب.

وقال الجيش إن ثلاثة مسلحين على الأقل ألقوا قنابل يدوية على الحراس عند المدخل ثم فتحوا النار وقتلوا أحدهم قبل دخولهم.



وذكر قائد الشرطة المحلية إسلام بانجولزاي أن الشرطة والقوات شبه العسكرية وجنود الجيش والقوات الخاصة من البحرية الباكستانية طوقت مجمع الفندق.

وتم تطويق ومحاصرة المسلحين من قبل قوات الأمن في الطابق الأول من الفندق ، حسب بيان الجيش.

يعد ميناء جوادار في مقاطعة بلوشستان المضطربة جزءًا من مشروع صيني بقيمة 62 مليار دولار لبناء طرق ومسارات تجارية إلى الشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا عبر باكستان.

شهدت أعمال العنف التي يشنها المسلحون طفرة في الأسابيع الأخيرة. ووقع هجوم اليوم بعد أسابيع من قيام المتمردين الوطنيين بقتل 14 من ركاب الحافلات بمن فيهم ضباط البحرية في نفس المنطقة.

ولم تعلن أي جماعة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع اليوم السبت ، لكن المتمردين الذين يسعون لتحرير منطقتهم من باكستان ينشطون في جوادار وما حولها.
وأضاف أن الشرطة والقوات شبه العسكرية طوقت مجمع الفندق.
يشار إلى أن ميناء جوادر جزءا من مشروع صيني بقيمة 62 مليار دولار لبناء مسارات تجارية إلى الشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا.
وزادت أعمال العنف من جانب المسلحين الإسلاميين في الأسابيع الأخيرة

د ب ا
السبت 11 ماي 2019


           

حوادث ومحاكم