منظم مهرجان موسيقي : المسلمون يجب أن يحتجوا ضد العنف



برلين - ذكر منظم مهرجان ألماني لموسيقى الروك، توقف بشكل مؤقت أمس الاول الجمعة بسبب تهديد إرهابي أنه يتعين أن يبذل المسلمون المزيد لاظهار دعمهم للسلام.


وقال ماريك ليبربرج في مقابلة أجرتها معه أمس السبت صحيفة (سوديتشه تسايتونج) الالمانية اليومية "أتوقع من جميع المشاركين أن يظهروا معارضتهم للعنف والارهاب". وأضاف "في رأيي، فإنه يتعين على المسلمين المشاركة في مظاهرات للاعراب عن ذلك بوضوح".

وكان مهرجان "روك أم رينج"، الذي أقيم في مدينة نورنبرج، قد توقف مساء الجمعة الماضي وتم إخلاء الموقع بشكل كامل بعد أن عثرت الشرطة على "دليل ملموس" كان يمكن أن يؤدي إلى هجوم إرهابي.

وقال ليبربرج إن الشرطة أبلغته بأن المشتبه بهم، الذين تم اعتقالهم بعد التهديد الارهابي هم أتباع السلفية وهي حركة محافظة سنية متطرفة .

ومن المقرر أن يستمر المهرجان حتى صباح غد الاثنين، بعد أن أعطت السلطات الضوء الاخضر بعد ظهر أمس السبت لمواصلة فعالياته.
ومن المتوقع أن يشارك في المهرجان حوالي 90 ألف من محبي الموسيقى.

ويعد هذا اكبر مهرجان لموسيقى "الروك" في ألمانيا وقد افتتح أمس الاول الجمعة وسط احتياطات أمنية مشددة في حي نورنبورج رينج بمدينة نورنبورج.

د ب ا
الاحد 4 يونيو 2017


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan