نائبان برلمانيان أستراليان يحثان بريطانيا على وقف ترحيل أسانج






لندن - حث نائبان برلمانيان أستراليان بريطانيا اليوم الثلاثاء على وقف قضية ترحيل مؤسس موقع ويكيليكس المسجون جوليان أسانج والدفاع عن حقه في حرية التعبير.

وقال أندرو ويلكي وهو عضو يساري مستقل في البرلمان الأسترالي للصحفيين "أشعر بقلق عميق إزاء سلوك الحكومة البريطانية وأيضا بقلق عميق إزاء سلوك الحكومة الأسترالية".


وأضاف ويلكي للصحفيين إن المواطن الأسترالي أسانج (48 عاما) لن يحصل على محاكمة عادلة في الولايات المتحدة، ولكن أستراليا "لا تقف بجانبه".
وأضاف ويلكي إن تسليم أسانج إلى الولايات المتحدة سوف "يؤسس سابقة" لأي صحفي ينتقد حكومة أجنبية.
وقال جورج كريستنسن، وهو نائب برلمانى أسترالي من الحزب الوطني الليبرالي اليميني إن حرية وسائل الإعلام وحرية التعبير "تتعرض للهجوم عندما يتعلق الأمر بقضية أسانج".
وتابع كريستنسن "الأمر يتعلق بالقتال من أجل مبادي الديمقراطية التي تتعرض لهجوم" وحث حكومة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على سحب قضية الترحيل.
وبعد زيارة أسانج في سجن "بلمارش" في لندن، مع كريستنسن، قال ويلكي إنه مقتنع بأن أسانج أصبح "سجينا سياسيا".
وأضاف ويلكي "هذا جنون، إن االمملكة المتحدة تدرس حتى إحالة القضية للمحاكمة.. يجب أن يطلب جونسون من الرئيس الأمريكي أن يتراجع".

د ب ا
الخميس 20 فبراير 2020