التحالف المزمع بين بكين وطهران... واقع أم حلم إيراني؟

10/08/2020 - فارشيد موتهري وآندرياس لاندفيهر


ناسا تطلق بنجاح "بيرسيفيرانس" للبحث عن علامات حياة بالمريخ




نيويورك -أطلقت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) اليوم الخميس بنجاح مسبار المريخ الأحدث لها "بيرسيفيرانس"، في مهمة طموحة للبحث عن علامات لحياة قديمة على الكوكب.


 

وكتبت ناسا على موقعها على الانترنت أن "مسبار المريخ 2020 بيرسيفيرانس، تم إطلاقه على متن صاروخ /يونايتد لانش اليانس/ أطلس الخامس 541 من منصة سبيس لانش كومبليكس 41 في قاعدة كيب كانافيرال".
وأضافت أن عملية الإطلاق "تمت في الوقت المحدد" لدى فتح نافذة الإطلاق التي تستمر لساعتين الساعة 0750 صباحا (1150 بتوقيت جرينتش).
وتم تصميم المسبار الآلي - وهو الأكثر تعقيدا حتى الآن لوكالة ناسا - للبحث عن علامات الحياة الميكروبية القديمة على كوكب المريخ، ودراسة المناخ والجيولوجيا، وجمع وتخزين عينات من الصخور والتربة، وتمهيد الطريق للاستكشاف البشري للكوكب الأحمر.
وقال جيم بريدنشتاين، مدير ناسا، أمس الأربعاء: "هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي سوف نذهب فيها إلى كوكب المريخ في مهمة صريحة للوصول إلى حياة في عالم آخر - الحياة القديمة على كوكب المريخ".
وتحتوي المركبة التي يبلغ وزنها 1040 كيلوجراما، وهي بحجم سيارة صغيرة، على طائرة هليكوبتر بدون طيار تسمى "انجينيتي" مثبتة على بطنه، والتي يمكن أن تصبح أول طائرة تطير على كوكب آخر.
ومن المقرر أن يهبط المسبار على بقعة جيزيرو على سطح المريخ في شباط /فبراير من العام المقبل.
وهذه هي ثالث مهمة للمريخ في الصيف، بعد أن أطلقت كل من الصين والإمارات العربية المتحدة مسباريهما هذا الشهر.
 
وكانت ناسا قد اجرت من قبل ثماني عمليات هبوط ناجحة على سطح كوكب المريخ.

د ب ا
الجمعة 31 يوليوز 2020