وزيرا خارجية مصر وروسيا يؤكدان على محورية الحل السياسي في سوريا





القاهرة - بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مع نظيره الروسي سيرجي لافروف مسار العلاقات الثنائية بين البلدين والاجتماعات المقرر عقدها خلال الفترة القادمة بين وزيري خارجية ودفاع البلدين.


 
وقالت وزارة الخارجية المصرية إن الوزير سامح شكري تلقى اتصالاً هاتفيا اليوم الجمعة من سيرجى لافروف وزير خارجية روسيا الاتحادية.
وأوضحت الخارجية المصرية أن محادثات شكري ولافروف تناولت ايضاً جهود التسوية السياسية في سورية ونتائج اجتماعات الاستانة.
واتفق الجانبان على أهمية الدفع بالمفاوضات السياسية في جنيف، وأكدا على محورية الحل السياسي للأزمة السورية.
وتشهد العلاقات المصرية الروسية تطورا في عهد الرئيس، عبد الفتاح السيسي، الذي وصل للسلطة صيف 2014.
ومع ذلك أوقفت روسيا رحلاتها الجوية إلى مصر عقب سقوط طائرة روسية، بسيناء(شمال شرق) في نهاية 2015.

د ب ا
الجمعة 12 ماي 2017


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات