وفاة إيريك هاريسون مكتشف جيل 1992 بمانشستر يونايتد



لندن - توفى إيريك هاريسون المدير الفني السابق لفريق الشباب بنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم عن عمر يناهز 81 عاما.


وذكرت شبكة سكاي سبورت أن هاريسون، الذي تم تشخيص حالته الصحية بإصابته بالجنون المختلط،توفي في سلام مساء أمس الأربعاء محاطا بعائلته. وتولى هاريسون تدريب فريق الشباب في مانشستر يونايتد في 1981، وكان مسؤولا عن أكاديمية الفريق عندما أنتج جيل 1992 الرائع، الذي ضم ريان جيجز وبول سكولز وديفيد بيكهام وجاري نيفيل. كما قضى أربعة أعوام كمدرب مساعد لويلز مع المدير الفني مارك هيوز، وحصل على وسام الإمبراطورية البريطانية /MBE/ من اجل خدماته في مجال كرة القدم في لائحة الملكة الشرفية بمناسبة العام الجديد في 2018. وقدم نادي مانشستر يونايتد تعازيه لعائلة هاريسون في بيان، جاء فيه "نحن حزينون للغاية للإعلان عن وفاة إيرك هاريسون، مدرب فريق الشباب بالنادي السابق، مساء أمس ". وأضاف :"أفكارنا وصولاتنا تذهب لعائلة إيريك وأصدقائه في هذا الوقت الحزين والصعب". كما قدم السير أليكس فيرجسون المدير الفني الأسبق لفريق مانشستر يونايتد تعازيه واصفا هاريسون بـ"واحدا من أفضل المدربين في عصرنا". وقال فيرجسون :"إسهام إيرك في كرة القدم وليس فقط في مانشستر يونايتد كان مذهلا. عندما جئت كمدير فني كنت محظوظا بما يكفي أن يتواجد إيريك في الجهاز كرئيس لتطوير الشباب، لذلك تمكنت من رؤية عمله ليس فقط ةمع جيل 1992 ولكن مع كافة اللاعبين الصغار". وأضاف :"بنى شخصية وعزيمة في هؤلاء اللاعبين الصغار وأعدهم للمستقبل. كان معلما، منح هؤلاء اللاعبين الطريق، والخيار وفعل هذا فقط من خلال عمله بكد وتضحيته". وأكد :" كان قادرا على منح التعليم للصغار واللذين جعلوه أحد أعظم المدربين في وقتنا". وكان نيفيل من بين لاعبي مانشستر يونايتد السابقين الذين وجهوا تعازيهم لهاريسون. وقال نيفيل :" لقد فقدنا معلمنا، مدربنا، والرجل الذي صنعنا". وأضاف :"علمنا كيف نلعب، وعدم الاستسلام، وكيف كان من المهم ان تفوز بمعركتك الفردية، وما نحتاج فعله للعب في مانشستر يونايتد". وأكد :" إيريك ندين لك بكل شيء".

د ب ا
الخميس 14 فبراير 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث