أوليفيا نيوتن-جون تبيع سترة جلدية ظهرت بها في فيلم "جريز"





لوس أنجليس -بيعت السترة الجلدية السوداء الشهيرة التي ارتدتها الممثلة الأسترالية أوليفيا نيوتن-جون في المشاهد الأخيرة لفيلم "جريز" في مزاد خيري نظمته الممثلة يوم السبت بمبلغ 243 ألف و200 دولار.

ونظمت نيوين-جون الحدث في مدينة بيفرلي هيلز، بكاليفورنيا، من أجل جمع أموال لمستشفى السرطان الذي أسسته عن طريق عرض المئات من القطع التي ارتدتها خلال مسيرتها الفنية الطويلة في مزاد.


 
وتضمن المزاد السترة الجلدية الضيقة الذي ظهرت بها في المشاهد الأخيرة في فيلم "جريز"، عندما قامت مع بطل الفيلم جون ترافولتا بأداء أغنيتي "يو أر ذا ون ذات أي وونت" و "وي جو توجيذر".
بالإضافة إلى السترة الجلدية التي عادة ما يرتديها قائدو الدراجات النارية، تم بيع السراويل السوداء عالية الخصر التي كانت ترتديها مع السترة، بالإضافة إلى صورة موقعة، مقابل مبلغ 162 ألف و 500 دولار .
وجسدت الفنانة البريطانية-الأسترالية شخصية ساندي ذات الشعر الأشقر المجعد ووقعت في حب داني، والذي قام بأداء شخصيته الممثل ترافولتا في فيلم " جريز" الكلاسيكي الموسيقي الذي انتج عام 1978.
وقالت نيوتن جون: "كان الجاكيت بالطبع وسيلة رائعة للتعبير عن هذه الشخصية الجذابة".
وقالت المغنية والممثلة /71 عاما/ لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إنها سوف تتبرع بجزء كبير من عائدات المزاد لمستشفى السرطان الذي أسسته في ملبورن بأستراليا.
وجرى تشخيص إصابة نيوتن-جون بسرطان الثدي في 1992 والعام الماضي عاد المرض في شكل ورم في أسفل العمود الفقري.
وقالت نيوتن-جون: "أنا لست حزينة على الإطلاق، علينا نسيان هذه الأشياء".
وأضافت: "أنها مجرد أشياء وأحاول ألا أتعلق بالأشياء. سوف احتفظ بالذكريات الجميلة والصور".
وبالإضافة إلى السترة الجلدية كان هناك ما يقدر بـ500 قطعة أخرى في المزاد.
كما باعت الممثلة سترة خاصة مكتوب على مقدمتها "ساندي" بمبلغ 50 ألف دولار ، بالإضافة إلى ملصق موقع لفريق عمل فيلم "جريز" بقيمة 64 ألف دولار .
ولكن نيوتن-جون قالت إنها لن تتخلص من كل تذكاراتها.
وقالت: "هناك بعض المجوهرات التي سوف احتفظ بها لابنتي. وبعض الملابس التي أحبها حقا وجوائز جرامي".
وحصلت نيوتن-جون على أربع جوائز جرامي اثنتان منهم على أغنيتها "أي أونستلي لاف يو" لعام 1974.

د ب ا
الاحد 3 نونبر 2019