نظرا للصعوبات الاقتصادية التي رافقت الجائحة وأعقبتها اضطررنا لإيقاف أقسام اللغات الأجنبية على أمل ان تعود لاحقا بعد ان تتغير الظروف

الهدهد: صحيفة اليكترونية عربية بخمس لغات عالمية
الهدهد: صحيفة اليكترونية عربية بأربع لغات عالمية
Rss
Facebook
Twitter
App Store
Mobile



عيون المقالات

ترامب القديم الجديد

20/06/2024 - محمد كريشان

جيل القطارات

19/06/2024 - انور عمران

كذبة فصل الدين عن الدولة

17/06/2024 - محمد جميح

بدائل التعافي المبكر

16/06/2024 - زيدون الزعبي

هل تآمرت واشنطن على الأسد؟

15/06/2024 - ميشيل كيلو

فؤاد الذي استهلكناه

15/06/2024 - عدنان عبدالرزاق

البرشلوني أنا.. وزوجتي المدريدية

14/06/2024 - عبدالله القصير

خامنئي وهويّة سوريا

14/06/2024 - خيرالله خيرالله

سورية القيامة المنسيّة

14/06/2024 - عبد الباسط سيدا


إعلام لبناني: إسرائيل تستهدف منزل نائب مقرب من "حزب الله"




بيروت /
قالت وكالة الأنباء اللبنانية، الإثنين، إن إسرائيل "استهدفت" منزل النائب اللبناني قبلان قبلان بجنوبي لبنان، وهو عضو "حركة أمل" التي يتزعمها رئيس البرلمان نبيه بري، والمقربة من "حزب الله".
وأفادت الوكالة (رسمية) بأن "المدفعية الإسرائيلية استهدفت منزل عضو هيئة الرئاسة في حركة أمل النائب قبلان قبلان في منطقة الجبل في (قرية) ميس الجبل (جنوب)"، دون الإشارة إلى وقوع أضرار بشرية أو مادية.


وكالة الأنباء اللبنانية قالت إن المدفعية الإسرائيلية استهدفت منزل النائب اللبناني قبلان قبلان عن "حركة أمل" في جنوب لبنان.
وكالة الأنباء اللبنانية قالت إن المدفعية الإسرائيلية استهدفت منزل النائب اللبناني قبلان قبلان عن "حركة أمل" في جنوب لبنان.

ولم يصدر عن النائب أي تصريح حول هذه الواقعة حتى الساعة (14:00 ت.غ)، كما لم تعلق إسرائيل حتى الساعة ذاتها، على البيان اللبناني.
ومنذ الصباح، تشهد الحدود اللبنانية الجنوبية قصفا مدفعيا بين إسرائيل من جهة و"حزب الله" من جهة أخرى.
وكان الجيش الإسرائيلي أعلن أنه رصد الإثنين، إطلاق "25 قذيفة صاروخية من لبنان باتجاه عدة مناطق حدودية".
وبعد ظهر الاثنين، قال "حزب الله" في بيان، نشرته وكالة الأنباء اللبنانية، ٫إن عناصره هاجموا مراكز تجمّع جنود ‏إسرائيليين غرب كريات شمونة بواسطة 3 مسيّرات هجومية، محققين فيها "إصابات مباشرة".
كما أعلن استهدافه ثكنة "بيرانيت" مركز ‏قيادة الفرقة 91 الإسرائيلية، مرّتين متتاليتين صباحًا، بصاروخي بركان من العيار الثقيل، وتحقيق "إصابة مباشرة".
وفي المقابل، تعرضت بلدات حدودية لقصف إسرائيلي، منها تلة العزية خراج ديرميماس، وأطراف بلدة حولا، وبلدة علما الشعب، وفق وكالة الأنباء اللبنانية .
وبوتيرة يومية منذ 8 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تشهد حدود لبنان الجنوبية قصفا متبادلا متقطعا بين الجيش الإسرائيلي من جهة، و"حزب الله" وفصائل فلسطينية في لبنان من جهة أخرى، ما خلف قتلى وجرحى من الطرفين.
ويتزامن ذلك مع حرب مدمرة يشنها الجيش الإسرائيلي على غزة منذ 7 أكتوبر، خلّفت أكثر من 13 ألف قتيل فلسطيني، بينهم أكثر من 5 آلاف و500 طفل و3 آلاف و500 امرأة، فضلا عن أكثر من 30 ألف مصاب، 75 بالمئة منهم أطفال ونساء، وفق المكتب الإعلامي الحكومي بغزة.

وكالة الأنباء اللبنانية/ستيفاني راضي / الأناضول
الاثنين 20 نونبر 2023