الجماهير الرومانية توجه إساءة عنصرية لإيساك في تصفيات يورو



كوبنهاجن - افسد المشجعون الرومانيون المباراة التي جمعت منتخب بلادهم مع المنتخب السويدي أمس الجمعة في التصفيات المؤهلة لنهائيات بطولة أمام أوروبا لكرة القدم (يورو 2020) بهتافات عنصرية ضد أليكسندر إيساك لاعب الفريق الضيف كما ألقيت كرة جولف على اللاعب من المدرجات.


 
وسمع إيساك /20 عاما/ هتافات عنصرية ولكنه قال للحكم أنه لا يتعين عليه ايقاف المباراة.
وقال لاعب فريق ريال سوسيداد الإسباني لإذاعة "اس في تي" السويدية إنه لايتعين على المرء أن يجعل هؤلاء الاغبياء،أسف، يؤثرون عليه .
ولكن الحكم الإيطالي دانيلي أورساتو قام بعدها بوقت قصير بإيقاف المباراة بعدما تم إلقاء كرة جولف على إيساك الذي شارك في المباراة في وقت متأخر كبديل.
وقال إميل فروسبيرج لاعب المنتخب السويدي :"هذا الأمر يفقد كرة القدم متعتها . من الصعب أن تكون سعيدا عندما يحدث مثل هذا الأمر".
وأضاف ماركوس بيرج مهاجم المنتخب السويدي :"حزين بشكل لا يصدق، هذا أمر محزن ولا يغتفر".
وتم معاقبة رومانيا من قبل بسبب سلوك الجماهير العنصري في التصفيات مع إسبانيا ومالطا ويمكن أن تتوقع فرض عقوبات عليها من جانب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم(يويفا).
يذكر أن السويد فازت بهدفين نظيفين في بوخاريست أمس لتتأهل رسميا لنهائيات يورو 2020 ،ومع ذلك بإمكان رومانيا أن تلحق بها من خلال الدور الفاصل.

د ب ا
الاحد 17 نونبر 2019