الجيش اليمني أفشل سيطرة قوات الانتقالي على مدينة عتق



صنعاء - أكد مصدر قبلي يمني اليوم الجمعة، استمرار الاشتباكات المسلحة بين قوات الجيش الموالية للحكومة الشرعية، وقوات النخبة الشبوانية (تدعمها الإمارات)، في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة، شرقي اليمن.


 
وقال أمين صالح جربوع، شيخ قبلي بارز في شبوة لوكالة الأنباء الالمانية(د.ب.أ)، إن الاشتباكات لا تزال مستمرة في مداخل مدينة عتق، مؤكداً أن قوات الشرعية" تصدت لمحاولة سيطرة قوات النخبة التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، على المدينة،وأحكمت سيطرتها على مقرات ومعسكرات الدولة".
وأشار جربوع إلى أن قوات النخبة تمكنت من التقدم باتجاه نقطة جردان ونقطة الجلكوز ، وهما نقطتان أمنيتان على مداخل المدينة، في حين لا تزال الاشتباكات مستمرة في محور الشهداء ومعسكر الشهداء (المدخل الغربي الجنوبي لمدينة عتق).
وأكد أن قوات سعودية لا تزال متواجدة بداخل مطار عتق، وأن مقاتلات التحالف العربي تحلق في اجواء المدينة بشكل مكثف.
ولفت الشيخ القبلي إلى أن الاشتباكات اسفرت عن سقوط خسائر بشرية في كلا الجانبين، دون ان تتضح حصيلتهم، إلى جانب إحتراق مدرعات ودوريات عسكرية.
وفي وقت سابق اليوم، اعلن هاني بن بريك، نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، التزام قوات النخبة
بالتهدئة والنظر في الحلول مع التحالف.
وقال :"هو ما جعل النخبة تتوقف في شبوة وتكتفي بالتأديب الذي حصل، وفي حال تكرار الاعتداء والتحشيد من حزب الإصلاح الإرهابي فلن نقف نتفرج التزام قطعناه على أنفسنا أمام شعبنا وسيهب الجنوب كله لشبوة".

د ب ا
الجمعة 23 غشت 2019