السودان.. "المهنيون" يدعو لنشر قيم التسامح والسلام الاجتماعي



دعا "تجمع المهنيين السودانيين"، السبت، القيادات الدينية بالمساجد والكنائس، وقيادات المجتمع المدني، لـ"نشر قيم التسامح والقبول، والمساهمة في بناء دولة الوطنية السودانية".


جاء ذلك في بيان صادر عن التجمع (أبرز القوى التي تقود الاحتجاجات في السودان)، اطلعت عليه الأناضول. وقال التجمع في بيانه، إنه وفي تحالفه مع القوى السودانية في إعلان الحرية والتغيير، يتفقون "على حد أدنى يمثل الضامن الأول للحفاظ على السلام الاجتماعي والتسامح الديني". وشدد البيان على أن أهم ما هو متفقه عليه بعد إسقاط وتفكيك النظام البائد، هو "تقوية مؤسسات دولة القانون والحرية والعدالة". وطالب التجمع، جميع السودانيين، بعدم الالتفات لما أسماها "أصواتا شاذة تهدف إلى شرخ السلام الاجتماعي السوداني". كان أئمة مساجد هددوا خلال الأيام الماضية، بتسيير مواكب مليونية، وملء الساحات والميادين العامة، رفضا لما أسموه "توجهات علمانية" لـ"قوى إعلان الحرية والتغيير". و"قوى إعلان الحرية والتغيير" تشمل تجمع المهنيين، وتحالفات "نداء السودان"، و"الإجماع الوطني"، و"التحالف الاتحادي المعارض"، و"قوى المجتمع المدني". وقال التجمع في بيانه: "نؤكد أننا لم نسقط نظام هوس ديني وإرهابي من أجل إحلاله بآخر بنفس الإرهاب والهوس والإقصاء وتوهم امتلاك القول المقدس". وفي 11 أبريل/نيسان الجاري، عزل الجيش السوداني عمر البشير من الرئاسة، بعد 3 عقود من حكمه البلاد، على وقع احتجاجات شعبية متواصلة منذ نهاية العام الماضي.

وكالات - الاناضول
الاحد 21 أبريل 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث