الصين مشكلة"إريكسون" المستعدة لتزويد أوروبا بالجيل الخامس





ستوكهولم - أعلنت شركة "إريكسون" السويدية العملاقة للاتصالات اليوم الاثنين أنها قادرة على تزويد أوروبا بشبكات الجيل الخامس إذا ما تم استبعاد المنافسين الصينيين من المنطقة.

وقال فريدريك ييدلينج رئيس "وحدة شبكات الأعمال" الرئيسية بالشركة، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن "إريكسون لديها خيارات واسعة من منتجات الجيل الخامس التي يمكن تقديمها للعملاء في جميع القارات".


وأضاف :"بوصفنا شركة عالمية، فإننا مستعدون لتزويد العملاء في جميع الأسواق".
وشهدت العديد من الدول جدلا على مدار الأشهر الماضية حول ما إذا كان ينبغي السماح لشركة هواوي الصينية بمد الشبكات، وسط مخاوف من إمكانية استغلالها في التجسس. وتؤكد هواوي رفضها لهذه المخاوف وتشدد على أنه لا أساس لها.
كما أثيرت الكثير من الأسئلة حول ما إذا كان لدى شركات أوروبية، مثل إريكسون ونوكيا، القدرة الكافية على سد الفجوة في حال حظر هواوي.
تجدر الإشارة إلى أن نحو 35 ألف عامل، يمثلون تقريبا ثلث إجمالي موظفي إريكسون، يعملون في أوروبا.
ووفقا لوسائل إعلام صينية فإن شبكات الجيل الخامس بالصين متطورة بصورة أكبر بكثير بالمقارنة بالعديد من الدول الأوروبية، كما أنها متاحة في 50 مدينة.
وتستخدم بعض شبكات الجيل الخامس الصينية معدات من إريكسون. وتجدر الإشارة إلى أن الصين هي ثاني أكبر سوق للجيل الخامس لإريكسون بعد الولايات المتحدة.

د ب ا
الاثنين 2 ديسمبر 2019