انفجارعنيف يهز مدينة إدلب وحركة أحرار الشام تحل نفسها





دمشق - أفاد مصدر في الدفاع المدني التابع للمعارضة السورية بوقوع انفجار عنيف في مدينة إدلب الخاضعة لهيئة تحرير الشام صباح اليوم الاربعاء .

وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن عددا من سيارات الاسعاف والاطفاء هرعت إلى مكان الانفجار.


 على صعيد الاقتتال الميداني  أعلنت حركة أحرار الشام ( أبرز فصائل المعارضة في شمال سورية اليوم الاربعاء حل نفسها بعد تقدم هيئة تحرير الشام ( النصرة سابقا) وسيطرتها على أغلب المناطق في ريفي حماة وإدلب وريف حلب الغربي .
وقال قائد عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) " حلت حركة احرار الشام نفسها في منطقة الغاب وجبل شحشبو بريف حماة الشمالي الغربي بعد تقدم هيئة تحرير الشام لتجنب المدنيين القتال ".
ونص الاتفاق على أن تتبع المنطقة لحكومة الانقاذ في محافظة إدلب والتي تخضع لهيئة تحرير الشام إدارياً وخدمياً، وتتم عمليات الرباط والأعمال العسكرية على خطوط المواجهات مع القوات الحكومية بإشراف هيئة تحرير الشام .
وبموجب الاتفاق يتم تسليم السلاح الثقيل والمتوسط لهيئة تحرير الشام مع الإبقاء على السلاح الفردي في أيدي عناصر الحركة سابقا.
وخير الاتفاق عناصر أحرار الشام بين البقاء في المنطقة أو مغادرتها الى مناطق غصن الزيتون بالتنسيق مع هيئة تحرير الشام ، كما تضمن الهيئة عدم ملاحقة أي شخص شارك في القتال الدائر في منطقة الغاب وشحشبو .
وبعد التوصل لهذا الاتفاق يبقى أمام حركة هيئة تحرير الشام في ريف حماة مناطق سيطرة جيش العزة التابع للجبهة الوطنية للتحرير .
وقال مصدر في الجيش السوري الحر لـ ( د. ب. أ) إن " عملية السيطرة على مناطق جيش العزة مسألة أيام وعلى الأغلب بدون قتال " ، متوقعا التوصل إلى تسوية وخروج من يرغب من عناصر العزة باتجاه مناطق عفرين ودرع الفرات .
وأصبحت هيئة تحرير الشام تسيطر على أغلب مناطق المعارضة في ريف حماة وإدلب .

د ب ا
الاربعاء 9 يناير 2019


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث