برلين تطالب بإنهاء "الهمجية" في سورية



برلين - طالبت الحكومة الألمانية روسيا مجددا ببذل جهود حثيثة لإنهاء الحرب في سورية.


 
وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت اليوم الاثنين في برلين: "ننتظر من الجانب الروسي التحرك بالنظر إلى وقف العمليات القتالية. الكلمات وحدها لن تساعد المواطنين في حلب"، مضيفا أن موسكو مسؤولة عن الأوضاع في سورية نظرا لدعمها العسكري الجوهري للنظام السوري.

وذكر المتحدث أن "التصرف الهمجي" للنظام السوري يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي، مضيفا أن الحكومة الألمانية تتبنى نفس تقدير الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في ذلك الأمر.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة ذكر أمس الأحد في نيويورك (التوقيت المحلي) أن إلقاء القنابل الخارقة للملاجئ في حلب بسورية عمل "همجي"، وأضاف: " لا ينبغي أن ننسى أن هناك مستشفيات ومدارس لا يمكنها أن تعمل إلا في أقبية بسبب المعارك، وهذه القنابل لا تفجر الملاجئ وحسب بل إنها تبيد الناس الذين يبحثون عن آخر ملاذ باق لهم".

د ب ا
الاثنين 26 سبتمبر 2016


           

تعليق جديد
Twitter

أسماء في الأخبار | وثائق وملفات