بريطانيا تفرض عقوبات جديدة على مسؤلين روس و20 سعوديا






لندن - انتقدت روسيا إعلان بريطانيا اليوم الاثنين فرض عقوبات جديدة على مسؤوليين روس بسبب مقتل المحامي والناشط المناهض للفساد سيرجي ماجنيتسكي.


وقالت السفارة الروسية في لندن في بيان إنها تشعر  بالصدمة بشكل خاص من قيام بريطانيا بإدراج مسؤوليين كبار في مكتب المدعي العام ولجنة التحقيق في الاتحاد الروسي، وكذلك قضاة روس، على قائمة العقوبات الجديدة.
وأضاف البيان أن روسيا تحتفظ بحق الرد على القرار "غير الودي" الذي اتخذته المملكة المتحدة اليوم.
وكانت بريطانيا أعلنت في وقت سابق اليوم فرض أول عقوبات على غرار "قانون ماجنيتسكي" ضد عشرات المسؤوليين الروس والسعوديين المتهمين بارتكاب انتهاكات دولية لحقوق الإنسان
ويأتي هذا القرار بالتزامن مع محاكمة قتلة الصحافي السعودي جمال خاشقجي غيابيا في استانبول .
وقال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب إن العقوبات تتضمن تجميد أصول 49 شخصا وفرض حظر على دخولهم بريطانيا، مشيرا إلى تورطهم في "بعض من أسوأ انتهاكات حقوق الإنسان في التاريخ الحديث".
وأضاف راب قائلا إن فرض هذه العقوبات يظهر التزام بريطانيا العالمي بالتصرف كقوة للخير في العالم.
وتشمل قائمة الأشخاص الخاضعون للعقوبات بموجب القانون البريطاني للعقوبات ومكافحة غسيل الأموال لعام 2018 ، والذي يشبه قانون ماجنيتسكي الأمريكي للعقوبات، 25 مواطنا روسيا و 20 مواطنا سعوديا.
بعضهم بين المتهمين بتصفية مواطنهم جمال خاشقجي في السفارة السعودية في استانبول قبل عامين

وكالات - د ب ا
الثلاثاء 7 يوليوز 2020