عيون المقالات

المشرق العربي على صفيحٍ ساخن

14/04/2021 - علي العبدالله

الساعات ال24 الأولى بعد سقوط الأسد

11/04/2021 - العقيد عبد الجبار العكيدي

حين تتحول العلمانية إلى ضرورة

10/04/2021 - توفيق السيف

فى مواجهة التضليل الإعلامى

08/04/2021 - علي محمد فخرو

فلسفة هيدغر وسياسات التوظيف

08/04/2021 - فهد سليمان الشقيران

حين تتحول العلمانية إلى ضرورة

07/04/2021 - توفيق السيف

«الإخوان»... العودة إلى الشتات

04/04/2021 - د. جبريل العبيدي


بهجت سليمان مات بعد دعاء خطيب المسجد الأقصى له بالشفاء العاجل




دعا خطيب المسجد الأقصى ورئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس الشيخ (عكرمة صبري) لسفير نظام أسد المطرود من الأردن، ورئيس فرع الأمن الداخلي سابقا (بهجت سليمان)، بـ"الشفاء العاجل"، إلا أن سليمان سرعان ما لفظ أنفاسه الأخيرة في دمشق بعد ساعات من الدعاء.

ونشرت صفحة بهجت سليمان في "فيس بوك"، أمس الأربعاء، تسجيلاً لخطيب المسجد الأقصى وصف فيه بهجت سليمان بـ “القامة الكبيرة" الأمر الذي لاقى غضباً من قبل سوريين.

وقال صبري في التسجيل "إننا من رحاب المسجد الأقصى المبارك نتمنى الشفاء العاجل للمناضل صاحب القامة الكبيرة اللواء بهجت سليمان من الوعكة التي أصابته، ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يمنّ عليه بالشفاء وأن يحميه من كل سوء".


بهجت سليمان وخطيب الاقصى
بهجت سليمان وخطيب الاقصى
وأضاف صبري "قد تأثرنا حينما علمنا بهذه الوعكة الصحية، ما علينا إلا أن ندعو الله من رحاب المسجد الأقصى المبارك بالشفاء، وأن يمن عليك بالشفاء مرة ومرات وأن نسمع بالأخبار الطيبة عنك وعن سوريا"، معتبراً أن سليمان "لواء في سوريا ولدى العرب أجمعين". 
لكن بعد ساعات من دعاء صبري أعلنت وسائل إعلام نظام أسد أن اللواء بهجت سليمان لفظ أنفاسه الأخيرة جراء إصابته بفيروس كورونا في أحد مشافي دمشق

ولاقى دعاء صبري غضباً وسخرية من قبل ناشطين، إذ كتب محمد زيدان عبر حسابه في "تويتر" “لا واضح مستجاب الدعوة شيخنا، هي المناضل صاحب القامة العظيمة بكل وقاحته وسفالته انتهى أجله، مخجل جدًا موقف عكرمة صبري المعروف من الأسد وإجرامه، وهذا الفيديو غير مستغرب على شيبته مع الأسف".

في حين قال عبد الحق الهواس "بهجت سليمان.. لكل فرعون نهاية... من يستذكر تصريحاته وفرعنته يرَه اليوم أحقر بكثير من فايروس كورونا الذي أطاح به".

ويعتبر سليمان من أبرز الشخصيات التي خدمت عائلة الأسد خلال العقود الماضية، وتنقل كرئيس لأفرع مخابرات أسد، قبل أن يشغل منصب سفير النظام في عمان منذ 2009، حتى عام 2014 عندما طردته الأردن بسبب إساءته المتكررة.

 

فيسبوك - اورينت
الخميس 25 فبراير 2021