بيلا حديد تنتصر على "إنستغرام" بصورة عن فلسطين




قدم موقع "إنستغرام" اعتذارا لعارضة الأزياء الأمريكية (فلسطينية الأصل) بيلا حديد، بعد أن هاجمت المنصة واتهمتها بـ"التنمر"، على خلفية إزالة الموقع صورة لجواز سفر والدها محمد حديد .


وقال متحدث باسم شركة "فيسبوك" (صاحبة موقع انستغرام) "لحماية خصوصية مجتمعنا، لا نسمح بنشر معلومات شخصية مثل أرقام جوازات السفر على الانستغرام. في مثل هذه الحالة، تم حجب رقم جواز السفر لذلك لا يجب إزالة هذا المحتوى. لقد استعدنا المحتوى واعتذرنا لـ بيلا على هذا الخطأ."، بحسب ما نشر موقع pagesix.

هذا وحذف الموقع "قصة" بيلا التي شاركتها عبر حسابها الرسمي، والتي ظهرت فيها صورة لجواز سفر منتهي الصلاحية خاص بوالدها، الذي تم ذكر مسقط رأسه فيه، فلسطين.

و نشرت بيلا، صورة لجواز السفر الأمريكي الخاص بوالدها محمد حديد، التي توضح أن مسقط رأسه هو دولة فلسطين، وأرفقت المنشور بعبارة " فخور لأني فلسطيني".


سبوتنيك
الخميس 9 يوليوز 2020