حكاية الدكتور والقمر

26/09/2020 - أسعد طه


جنبلاط: تطبيع الإمارات مع إسرائيل "مناورة انتخابية" لصالح ترامب








اعتبر رئيس حزب التقدّمي الاشتراكي، وليد جنبلاط، الجمعة، اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل "مناورة انتخابية" لصالح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.


جاء ذلك في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر" غداة إعلان ترامب، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق وصفه بـ"التاريخي"، قوبل بتنديد فلسطيني واسع إلى حد اعتباره "خيانة للقدس والقضية الفلسطينية".
وقال جنبلاط: "الاتفاق الخليجي الإسرائيلي برعاية أمريكية، ليس إلا مناورة انتخابية لصالح ترامب".
وتابع: "منذ إنشاء دولة إسرائيل على أرض فلسطين العربية، وموجات الاستيطان اليهودي ومصادرة الأراضي والتهجير لا تتوقف".
وأوضح جنبلاط أن "الاحتلال الإسرائيلي للجولان والقدس، مثل احتلال النازيين لباريس وفرنسا، آمل أن يدرك العرب خطورة الوضع قبل فوات الآوان وضياع كل فلسطين".
وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من فصائل بارزة، مثل "حماس" و"فتح" و"الجهاد الإسلامي"، التي أجمعت، في بيانات منفصلة، على اعتباره "طعنة" بخاصرة الشعب الفلسطيني ونضاله وتضحياته و"إضعافا" لموقفه.
فيما عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان، "خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية".
والإمارات باتت أول دولة خليجية تقيم علاقات رسمية مع إسرائيل، وثالث دولة عربية بعد مصر والأردن.
ويأتي الاتفاق بين أبو ظبي وتل أبيب تتويجاً معلناً لسلسلة ممتدة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بينهما على مدى سنوات.

ريا شرتوني/ الأناضول
الجمعة 14 غشت 2020