حكومة جورجيا الجديدة تسعى للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي والناتو




موسكو - أدت حكومة جديدة في جورجيا اليمين الدستورية برئاسة رئيس الوزراء جورجي كفيريكاشفيلي اليوم الأحد في الجمهورية السوفيتية السابقة، بعد أربعة أسابيع من الانتخابات البرلمانية.


 
وقال كفيريكاشفيلي، الذي يقود حكومة شهدت بالكاد تغيرا عن تلك التي ترأسها قبل الانتخابات التي أجريت في تشرين أول/ أكتوبر، في جلسة بالبرلمان في تبليسي إنه سيسعى لحصول البلاد على عضوية كل من الاتحاد الأوروبي ومنظمة حلف شمال الأطلسي /ناتو./

وفي الوقت نفسه، أشار إلى أنه يرغب في تطبيع العلاقات مع روسيا، أكبر جارة للبلاد.

وفي الانتخابات التي جرت في تشرين أول/ أكتوبر، فاز حزب "الحلم الجورجي" الحاكم الذي ينتمي إليه كفيريكاشفيلي بأغلبية أكثر من ثلثي المقاعد في البرلمان.

د ب ا
الاحد 27 نونبر 2016


           

تعليق جديد
Twitter

سياسة | ثقافةوفنون | عيون المقالات | مجتمع | تحقيقات | منوعات | أقمار ونجوم | أروقة التراث | Français | English | Spanish | Persan